ردرود الأفعال العالمية تجاه الرئيس مرسى وزيارته إلى روسيا

تجاهلت الصحافة الروسية تغطية زيارة الرئيس المصرى الدكتور محمد مرسى حيث غابت تفاصيل الزيارة وطبيعتها عن إهتمام كبريات الصحف الروسية مثل ( إزفيستيا ونيزافيسيمايا غازيتا) أى خبرعن الزيارة وهو مايعد إستمرارا لتراجع الوزن الإقليمى والدولى فى ظل حكم الدكتور مرسى حيث تعد الزيارة إلى روسياهى اول زيارة لرئيس مصرى منذ فترة ليست بالقصيرة وخصوصا لأول رئيس لمصر بعد ثورة 25 يناير  بل رد الفعل الوحيد الذى جاء فى الصحافة الروسية عن الزيارة وعن الرئيس وعن الوفد المرافق له ما وصفته صحيفة( كوميرسانت) الروسية بأن زيارة الرئيس المصرى مكلفة لروسيا وأنها لطلب القرض والقمح فقط دون الحديث عن أى بعد سياسى للزيارة مما يجعلها تأتى كنوع من التسول الإقتصادى الدولى  وأضاف الكاتب الروسى الكبير عن مقابلته لمرسى أنه رجل غير حكيم واصفا وزرائه والوفد المرافق له بأنهم كأتباع مبارك ةلا يختلفون عنهم فى شئ . 

 وأن مرسى جاء يتسول قرضا ب3 مليار دولار وصفقة كبيرة من القمح و زيت الذرة الروسى مما تسبب فى التجاهل الروسى للزيارة سواء على المستوى الرسمى أو الإعلامى 

   وبعد الفشل الذريع الذى حققته الزيارات الخارجية للرئيس محمد مرسى لكبريات الدول فى العالم ك ألمانيا والصين و تركيا وأول زيارة لروسيا فشل الرئيس مرسى فى تحقيق أى مردود على أى مستوى سواء من الناحية الإقتصادية أو السياسة الخارجية أوحتى من الناحية البروتوكولية والإعلامية .                                                                                                                           وعبرت ردود الأفعال العربية والعالمية عن قدرات الرجل الفكرية والسياسية والإقتصادية أو حتى من حيث البروتوكول الرئاسى أنها أصبحت مسار سخرية العالم مما يعود بالسلب على وزن مصر الإقليمى والدولى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: