قيادي وفدي بالغربية يبحث مشكلات عمال شركة غزل المحلة مع المفوض العام لنقلها لأعضاء لجنة الخمسين

استقبل المهندس  إبراهيم بدير المفوض العام للشركة غزل المحلة المحاسب نبيل مطاوع البرلماني الوفد السابق نيابة عن الدكتور السيد البدوي رئيس حزب الوفد وعضو لجن  الخمسين لبحث وضع حلول واقعية للمشكلات العمال بالشركة والعمل على على تلبية مطالبهم التى تلخصت فى صرف حوافز ماليه بلغ قدرها شهر ونصف قبل أجازة عيد الأضحي المبارك .

ومن جانبه أكد “مطاوع ” خلال  اللقاء أن كافة مصانع الشركة للتطويرها ورفع كفاءة معدلات الإنتاج بها يتطلب تضافر كافة جهود وزراء الإستثمار والصناعة والقوي العاملة بسن قوانين ولوائح وبنود تتوافق مع مصالح العامل الكادح حفاظا على مستقبل الشركة التى تتسع مصانعها للاستقبال نحو اكثر من 20 ألف عامل وعامله .

وطالب “مطاوع ” أن يكون هناك حلقة وصل بين أعضاء مجلس الإدارة وعمال الشركة لبتر أوصال الأزمة قبل انتشارها لافتا أنه سينقل كافة مطالب العمال ويدافع عن شرعية حقوهم مادامت تخدم صالح الوطن ولا تضر باقتصاده العام .

وفى ذات السياق صرح “بدير ” المفوض العام للشركة غزل المحلة أنه ليس لدية أى اعتمادات أو سندات ماليه تسمح لإرضاء العمال كافة بموجب صرف مكافأة شهر ونصف المتأخرة قبل العيد لافتا أنه خاطب فى فاكس مباشر المهندس فؤاد حسان رئيس الشركات القابضة للغزل والنسيج يتضمن مطالب العمال كلها .

وأكد “بدير ” أنه يعمل جاهدا ليلا ونهارا لرفع كفاءة معدلات الإنتاج بشركة والتى تعمل حسب كفاءه تصل إلى 40 % من القوة الإنتاجية بمختلف مصانع الغزل والنسيج والوبريات بسبب عدم توافر المواد الخام من القطن والغزول مشيرا أنه وضع دراسه واستراتيجية خاصة تهدف إلى تطوير منشأت الشركة ورفع معدلات انتاجها بموجب سداد ماتكبدته الشركة أثناء مجالس الإدارات السابق منذ عام 2007 حتي تلك الفترة التى تولي فيها مهام المسئوليه بالكامل عن إدارة الشركة .

وأضاف “بدير” أن نحو أكثر من 22 ألف عامل يتقاضون مرتبات شهرية تصل إلى 50 مليون جنيه فى ظل أن معدل انتاجها يتجاوز 62 مليون جنيه وهو ماوصفه بان عجز فادح لعدم تعويض الربح تغطية تكلفة المواد الخام ونقلها وشحنها لافتا أن كي تعود الشركة لأزهي عصور انتاجها التاريخية لابد أن يتجاوز معدل انتاجها الشهري أكثر من 120 مليون جنيه مما قد يؤدي إلى عدوتها للعمل إلى بكفائه كاملة 100 % .

يذكر أن  الألاف من عمال شركة غزل المحلة التابعة للشركة القابضة للصناعات الغزل والنسيج  قد دخلوا صباح اليوم الإربعاء فى اضراب مفتوح عن العمل إحتجاجا على عدم موافقة المهندس إبراهيم بدير المفوض العام للشركة على صرف حوافز مالية قدرها مرتب شهر ونصف قبل أجازة العيد وتعمدها صرف سلفة 300 جنيه وحافز 15 يوم فقط .

ومن جانبه أكد ناجي حيدر قيادي عمالي بغزل المحلة ورئيس ائتلاف عمال مصر أن حاله من الغضب تجتاح معظم عمال الشركة بسبب تأخر الحوافز المالية  الأمر الذى دفعهم تعطيل الماكينات والتجمهر أمام مكتب مجلس الإدارة للتأكيد على حقهم شرعي فى الحصول على مستحقاتهم المالية المتأخرة  مضيفا أن خزينة الشركة بها أموال تكفي سداد حقوق العمال .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *