سقوط شياطين الهيروين فى مصيدة المباحث الجنائية بكفرالشيخ

عرف الشاب ع,ر,ر والبالغ من العمر 24 عاما وشهرته (السيد) والمقيم بمدينة بيلا التابعة لمحافظة كفرالشيخ ويعمل(سائقا) طريق الشيطان مبكرا,حيث نشأ في أسرة متوسطة الحال ليست لها علاقة بالإجرام فجأة انقلبت حياته رأسا علي عقب عندما ارتبط بعلاقات صداقة مع بعض المنحرفين سلوكيا الذين زينوا له كيف يتحول من الفقر للغني بأسهل وسيلة ممكنة.وقاموا بتجنيده لبيع المواد المخدرة خاصة البودرة (الهيروين), ورغم صغر سنه إلا أن شهرته في ترويج تذاكر الهيروين أصبحت كبيرة لقدرته علي توفير متطلبات زبائنه وذاع صيته بين جميع المتعاطين والمدمنين بالمدينة والقرى التابعة لها, ولم يدر أن عيون رجال المباحث الجنائية لقسم شرطة بيلا برئاسة الرائد محمد عبدالفتاح رئيس المباحث الجنائية بالقسم ومعاونه الملازم اول احمد مصطفى عمر معاون المباحث الجنائية والقوة الامنية السرية والتى ظلت تراقبه حتى تتمكن من الايقاع به,والتى ألقت القبض عليه متلبسا وتم اخطار اللواء اسامة متولى مدير امن كفرالشيخ والذى كان قد عقد اجتماعا مع اللواء امجد عبد الفتاح مدير ادارة البحث الجنائى بالمديرية والعميد اشرف ربيع رئيس المباحث الجنائية بالمديرية لمتابعة ورصد بؤر بيع المواد المخدرة التي تشكل ظاهرة إجرامية يستوجب ملاحقتها لخطورتها علي أمن وسلامة المواطنين بمحافظة كفرالشيخ ,حيث كانت ضربة البداية لرجال المباحث الجنائية لقسم شرطة بيلا والذين واصلوا ضرباتهم المؤلمة,والتى قامت بفحص السجل الاجرامي للمتهم والذى تبين انه اتجه منذ فترة لترويج تذاكر الهيروين والذي يحصل عليه من مصادر سرية,وتم عمل التحريات اللازمة الى افادت بأن المتهم مشهور عنه الذكاء في تعاملاته والحيطة وقت تسليم بضاعته لعملائه ويستخدم هاتفه المحمول في عقد الصفقات وتحديد الأماكن التي ينتظر فيها زبائنه ولا يمنحهم حاجتهم قبل كلمة السر التي ينادي بها لمنحهم تذكرة البودرة,كما اشارت التحريات إلي أن المتهم انتعشت جيوبه بالمال الحرام وظهرت عليه علامات الثراء, وبعرض التحريات علي النيابة تم استصدار إذن لضبط المتهم وأعد الرائد محمد عبد الفتاح رئيس المباحث الجنائية والملازم اول احمد مصطفى عمر معاون المباحث الجنائية, أكمنة ثابتة ومتحركة استهدفت مراقبة المتهم وتجنيد مصادر سرية حوله ومعرفه الأماكن التي يجلب منها بضاعته وعلاقته بالكبار من تجار الكيف ووقت ظهوره مع زبائنه في النهار والليل وعندما اكتملت جوانب الخطة الأمنية المحكمة وحانت ساعة الصفر اتجها إليه مدعمين برجال الشرطة السريين فى الخامسة صباحا عقب صلاة الفجر خلف محكمة بيلا الابتدائية ونصبوا له كردونا امنيا وسط حالة من الذهول الذى انتابت المتهم ورفاقه وصلت الى درجة البكاء,حيث القى القبض وبتفتيشه عثر بحوزته على عدد 21 تذكرة هيروين معدين للبيع,ومبلغ مالى 455جنيها من حصيلة بيع لمدة نصف ساعة,وكذلك هاتف نوكيا (اسود اللون) وذلك للاتصال بالمتعاطين والمدمنين والعملاء الصغار, وبرفقته ثلاثة اشخاص الاول وهو احد العملاء الصغار ويدعى ط,ع,م والبالغ من العمر 28 عاما (حداد) وبتفتيشه عثر بحوزته على سيجارة محشوة بالبانجو وعدد 3 اقراص مخدرة ( ابتريل) ومبلغ مالى 2000جنيها والذى اعترف بحيازته للمبلغ المالى بقصد شراء تذاكر البودرة من المتهم,والثانى وهو ايضا احد العملاء الصغار ويدعى ع,م,ز,والبالغ من العمر 25 عاما حيث عثر بحوزته على لفتين من نبات البانجو المخدر,ومبلغ مالى 1000 والذى اعترف بحيازته للمبلغ المالى بقصد الشراء من المتهم,والثالث ويدعى أ,م,أ والبالغ من العمر 25 طالب بكلية التربية الرياضية جامعة كفرالشيخ وعثر بحوزته على سلاح ابيض (مطواة قرن غزال) واعترف بحيازته لها بقصد الدفاع عن النفس واكد انه تربطه علاقة وطيدة بالمتهم,وتم تحرير المحضر اللازم لهما برقم 41/4187/2013م/ج/قسم شرطة بيلا,وبمواجهة المتهم بما أسفرت عنه التحريات وواقعة الضبط اعترف تفصيليا بالاتجار في الهيروين بقصد التربح, وبإحالته إلي المستشار احمد ابوالرووس مدير نيابة بيلا والذى امر بحبس المتهم 4 أيام علي ذمة التحقيق,كما امر باخلاء سبيل كلا من المتهم الاول والثانى بكفالة قدرها 500 جنيها والا يتم حبسهما 4 ايام على ذمة التحقيقات,وخلاء سبيل المتهم الثالث بضمان محل اقامته,كما امرت النيابة العامة بأيداع المبلغ المالى الذى تم ضبطه مع المتهمين وقدره 3455 جنيها فى خزينة محكمة بيلا الابتدائية على سبيل الامانات وذلك على ذمة القضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: