الأب متى شفيق يشدد على خطورة تجاهل الوعى بأصولنا المصرية إزاء خطر العولمة فى لقاء بأسيوط

شدد الأب متي شفيق رئيس جمعية معا للتنمية علي خطورة تجاهل الوعي بأصولنا المصرية إزاء مخاطر العولمة وتداعياتها في اكتساب ثقافات دخيلة وهدامة لقيم المجتمع وثوابته التاريخية والحضارية جاء ذلك خلال اللقاء الموسع المنعقد مساء أمس بمقر الجمعية بقرية النخيلة ضمن مشروع “أصول” الذي تنفذه الجمعية بالتعاون مع الهيئة القبطية الانجلية وذلك بحضور أكثر من 50 شاب وفتاة من أبناء القرية وقال الأب متي شفيق أننا بالفعل أصبح لدينا ثقافة الهمبرجر بكل تداعياتها السلوكية وهو ما يضعنا أمام أزمة متصاعدة اجتماعية واقتصادية معاً.

وأوضحت إيمان ثروت مسئولة الاتصال بالجمعية أنه حاضر في اللقاء الباحث أحمد مصطفي علي والذي تناول مفهوم الهوية اللغوي والاصطلاحي وسماتها ووظئفتها بالإضافة للثوابت التاريخية والقيم التي جمعت ابناء الأرض المصرية علي مر العصور وتوارثها الأجيال مشيراً إلي ما يواجهنا من مخاطر حقيقية هي الأكبر خلال الفترة الراهنة خصوصاً وما أضافته سنوات طويلة من التهميش والاستبداد والتي أثرت بشكل بالغ علي المواطنة وبالتالي تداعياتها من الولاء والإنتماء وهو ما أثر بشكل واضح في سهولة أعتناق أفكار متطرفة لدي الجماعات الإرهابية وفي ذات الوقت التغريب الذي حدث لدي فصيل آخر يتبني سلوكيات أمريكية خطيرة ليس لها صلة بإنتماءتنا المصرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *