الشيخ احمد فريد يجاهر بندمه علي انتخاب مرسي

أعرب الشيخ أحمد فريد منظر الدعوة السلفية والمسئول عن ملف منع التشيع عن اسفه البالغ وندمه عن انتخاب الرئيس مرسي وقال في برنامجه الأسبوعي علي قناة الخليجية (والله لو أعرف ما سيفعله الأخوان ومرسي كنت انتخبت شفيق ودعوت الناس لانتخابه ولو كان مصيرنا السجون لأن افساد عقائد الناس أشد من سلب اموالهم وسجنهم فالبلاء الأشد هو افساد العقائد وهو اشد من سفك الدماء )وأضاف أن الأخوان لا يسمعون النصائح ويعاندون ولا يعرفون خطورة الموقف ولا يقدرونه ،وأذكرهم بقول مرسي الشيعة خط أحمر ولكنه الأن أصبح خط أخضر وبيع لعقيدة الأمة واحياء لشرك القبور،وهذا خيانة للعهد والأمانة وما يحدث الأن أشد فسادا مما كان يحدث في عهد مبارك وأقول هذا الكلام وأنا مقتنع به تماما .وحاول رئيس مجلس ادارة جمعية الدعاة التابعة للدعوة السلفية الشيخ محمد القاضي اثناء الشيخ عن كلامه قائلا ان صعود مرسي لم يكن بمساندة الأخوان وحدهم بجانب ان جرم شفيق ومبارك أفدح لأنهما صدا عن سبي الله .لكن رد الشيخ عليه أليس الذي يحدث الأن صد عن سبيل الله انهم يضيقون علي السلفيين في امتحانات الأوقاف لأنهم سلفيون وهم يحفظون كتاب الله كاملا ويمنعونهم لمجرد وضع أخر اخواني مكانهم يحفظ ثلاث أجزاء  ونهي الشيخ كلامه قائلا (أقول للأخوان اتقوا الله في عقائد الناس ودين البلاد).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.