أنصار الرئيس المعزول يحاصرون مديرية أمن الغربية وديوان المحافظة وقوات الشرطة تطلق القنابل المسيلة للدموع

شهدت منطقة المحيطة بديوان محافظة الغربية صباح اليوم الإربعاء سلسلة من الاشتباكات ومعارك الكر الفر بين قوات الشرطة  وأنصار الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية المعزول من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين الذين احتشد المئات منهم بساحة ميدان الشهداء للتنديد بفض اعتصامي ميدان النهضة ورابعة العدوية من قبل قوات الشرطة والجيش الأمر الذى دفع قوات الشرطة إلى إطلاق القنابل المسيلة للدموع .

وفى ذات السياق هرول العشرات من أنصار الرئيس المعزول إلى الشوراع الجانبية لمبني المحافظة  وبحوزتهم قطع من الطوب والحجارة لمواجهه قوات الشرطة التى دفع بسيارات وعربات مصفحة تجوب شارع البحر الرئيسي فيما واصل انصار الرئيس المعزول رشق مبني المحافظة بالحجارة واسفرت تلك الاحداث عن سقوط مصابين بكدمات وسحجات متعددة وطلقات خرطوش تم نقلهم إلى مستشفي طنطا الجامعي والمنشاوي لإسعافهم .

وكان أنصار الرئيس المعزول من أعضاء قوي التحالف الوطني من أجل الدفاع عن الشرعية قد تجمعوا مرددين هتافات مناهضة للقيادات الجيش والشرطة فيما انتشرت قوات الأمن بشكل مكثف حال دون ذلك  وأطلقت  قوات الأمن بإطلاق قنابل الغاز المسيلة للدموع والتي أدت لتفريق المتظاهرين الذين بدأوا في الانتشار في الشوارع المحيطة بالمحافظة  .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *