محلب يبحث مشكلات المياه والصرف الصحي بالدقهلية

عقد المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعا مع مسئولي المياه والصرف الصحي بمحافظة الدقهلية، وشركات المقاولات التي تقوم بتنفيذ مشروعات في هذا القطاع، وذلك بحضور وزراء الصحة والاسكان والري والزراعة ومحافظ الدقهلية.
في بداية الاجتماع قال المهندس ابراهيم محلب : في زيارتي لقرية صهرجت الكبرى اليوم وجدت محطة صرف صحي كبرى، ولم أجد بها سوى عامل، بينما رئيس شركة المياه والصرف بالمحافظة يشكو من كثرة العمالة عنده، ولذا فأول قرار هو مراجعة جميع المحطات بالمحافظة، وان يكون هناك عاملون في تخصصات التشغيل المختلفة بالمحطات، وتوزيع للورديات.
واشار الى انه ذهب فجأة ايضا الى مركز الشباب بالمحافظة، الذى كان على مستوى عال، وهناك رضا من المواطنين عنه. 
وأضاف محلب : وذهبت ايضا اليوم إلى قرية بشلا ، ووجدت بها إهمالا كبيراً، وهناك مواسير للصرف الصحي ملقاة منذ سنوات، فرد مسئولو المياه والصرف على هذه الملاحظة وشرحوا موقف محطة الصرف الصحي بالقرية والشبكات، فشدد رئيس الوزراء على ضرورة انهاء الاعمال بهذه القرية بأقصى سرعة .. كما كلف المحافظ بمتابعة العمل في هذا المشروع على مدار اليوم.
وقدم رئيس شركة المياه والصرف الصحي بالدقهلية خلال الاجتماع تقريراً عن الخدمات التي تقدمها الشركة، وكذا المناطق “الساخنة”، التى بها مشكلات بخدمة مياه الشرب، مشيراً إلى  الأماكن التي تعاني من ضعف ضغوط المياه، أو عدم وصولها إلى نهايات الشبكات، والجهود المبذولة لتوفير المياه لهذه المناطق عن طريق المناوبات.
كما تم تقديم عرض عن القرى التي بها مشكلات في مركز ومدينة المنصورة، ومركز ومدينة أجا، ومدينة تمي الأمديد، ومدينة دكرنس والقرى التابعة لها.
وخلال الاجتماع طالب رئيس مجلس الوزراء بضرورة ان تتم مراجعة الاسعار مع شركات المقاولات المنفذة للمشروعات المختلفة، قائلا : ادخلوا في كل التفاصيل، والبلد أولى بكل مليم يتم توفيره .. ولا تسمحوا بأي مبالغة، فعلى سبيل المثال ممنوع من الان تنفيذ سلالم بالجرانيت والرخام فى محطات المياه والصرف، “حرام والله .. فيه ناس مش لاقية فلوس تغسل كلى”.
وأكد رئيس الوزراء أن البلد سيبدأ مشروعات كبرى في محور تنمية منطقة قناة السويس وفي المدن الجديدة، والعاصمة الادارية، وبالتالي فلا بديل عن العمل 24 ساعة يوميا على ورديات، مشددا على ضرورة ان يتم وضع هذا الشرط في العقود من الآن، وعلينا أن نستعد وندرب عمالنا.
وكلف رئيس الوزراء محافظ الدقهلية بأن يتابع شركات المقاولات التي تعمل في المشروعات المختلفة، واي شركة لا تلتزم بالعمل ليل نهار على مدار 24 ساعة، يتم وضعها في قائمة سوداء، ويعلن ذلك، وسيحاسب مدير الفرع بها.
كما عرض محافظ الدقهلية تقريرا عن مشكلات المياه والصرف بالمحافظة، مشيرا الى تأخر العمل بمحطة منية النصر للمياه والتي كان من المفترض الانتهاء منها منذ سنوات، واكد مسئولو المياه والصرف انه لم يتم توفير التمويل اللازم للانتهاء من المشروع، وشدد رئيس الوزراء على انه سيتم التنسيق مع وزير التخطيط لتوفير التمويل اللازم للانتهاء من هذه المحطة والشبكات، وكذا مشروع مياه أجا، بينما اكد مسئولو شركة المقاولات انه سيتم نهو اعمال المحطة نهاية هذا العام، بينما الماخذ سينتهى فى نهاية مارس المقبل، ونهو اعمال الشبكات نهاية يونيو المقبل.
وفيما يتعلق بتوسعات محطة مياه خميس أكد رئيس الشركة المنفذة انها ستنتهي في 30 يونيو 2016. وحول محطة ميت غمر اكد رئيس الشركة ان المشكلة في تصريح الحفر، وعلى الفور تم الموافقة من مسئولي هيئة الطرق على بدء الحفر، وفي حالة توفير التمويل المتبقي للمحطة سيتم الانتهاء منها في 30 يونيو 2016.
وفيما يتعلق بتوسعات محطة مياه ميت فارس، اكد رئيس الشركة ان الاعمال المتبقية ربط الشبكة بالمحطة فأكد مسئولو شركة المقاولات المنفذة انه سيتم الانتهاء من جميع الاعمال للربط والشبكات نهاية نوفمبر المقبل، كما تم خلال الاجتماع الاتفاق على الانتهاء من خط لسا الجمالية نهاية اكتوبر المقبل.
ووجه رئيس الوزراء بتعليق لافتات على المشروعات المختلفة بها عداد زمني (باق من الزمن) بالمدة المتبقية للمشروع.
وأكد رئيس الوزراء أنه سيتم العمل على حل جميع مشكلات المياه في الدقهلية خلال عام، وأنه سيعمل على توفير التمويل اللازم، فالمحافظة بها حوالي 7 ملايين مواطن، ويجب حل مشكلاتها.
وشرح رئيس  شركة مياه الشرب والصرف الصحي موقف خدمات الصرف الصحي بالمحافظة، سواء بالمدن أو القرى والعزب المختلفة.
وفي نهاية الاجتماع أكد رئيس مجلس الوزراء أنه لن تنصلح الأحوال سوى بالثواب والعقاب، فأي شركة تقصر تحاسب، واي موظف يقصر يحاسب .. والمواطنون هم من سيراقبون تنفيذ الالتزامات التي تم الاعلان عنها خلال هذا الاجتماع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *