طواريء واستنفار أمني بالقليوبية تزامنا مع ذكري فض إعتصام رابعه

اعلنت اجهزه الامن بمديريه امن القليوبيه، حاله الطوارئ، والاستنفار القصوي، استعدادا لذكري فض إعتصام رابعة، حيث تم اتخاذ كافه الاجراءات التامينيه اللازمه لتامين المنشات الحيويه بالمحافظه، وذلك لمواجهه اي حالات او اعمال خارجه عن القانون وترويع المواطنين الامنين، او اي اعمال ارهابيه متوقعه من قبل العناصر المدفوعة من جماعة الإخوان المسلمين أو تنظيم أنصار بيت المقدس.
من جانبه، اكد اللواء سعيد شلبي، مدير امن القليوبيه، ان مديريه الامن وضعت خطه امنيه موسعه بالتنسيق مع جميع الاجهزه التنفيذيه بالمحافظه، تتضمن انتشار قوات الشرطة في عدد من المنشآت الحيوية، كمحطات الكهرباء والمياه والسكة الحديد، وتكليف جميع الضباط والقوات بالتواجد في أماكن الخدمة وانتشار عدد من الأكمنة الثابتة والمتحركة والعناصر القتالية على طريق بنها المنصورة، وتشديد الحراسات على المنشآت الحيوية المهمة والكنائس والدفع بتشكيلات من الأمن المركزي حول مباني الأقسام ومحيط سجني أبو زعبل والقناطر، والطرق المؤدية لسجن المرج تحسبا لأي طوارىء أو مستجدات تحسبا لحدوث أية أعمال عنف او ارهاب .
واضاف مدير الامن بأن هناك خطه لحماية أمن ومؤسسات المحافظه، تتضمن تامين أمني شامل على مستوى قطاعي المنطقة الجنوبية والشمالية والأقسام الشرطية والسجون العمومية التابعة لهما واتخاذ كل الإجراءات الاحترازية، ونشر مجموعات قتالية لتأمين مبنى مديرية الأمن ومبنى ديوان عام المحافظة في مدينة بنها،و فروع شركة الكهرباء والمياه والصرف الصحي وتزويد المباني والكليات بجامعة بنها بكاميرات مراقبة على مدى الـ 24 ساعة ووضعت المديرية حواجز أسمنتية أمام مديرية الأمن وأغلقت الشارع المجاور لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *