القوات المسلحة تنهى استعداداتها لتأمين «فرحة مصر»

أعلنت القوات المسلحة استعداداتها النهائية، بمعاونة الأجهزة الأمنية، بوزارة الداخلية، لتأمين الاحتفال المرتقب لافتتاح قناة السويس الجديدة والمقرر له يوم الخميس المقبل، وتنظيم تدفق ووصول الوفود الدولية، والشخصيات المهمة التى حرصت على مشاركة المصريين فرحتهم بهذا الحدث التاريخى.

وقالت القوات المسلحة فى بيانٍ لها، اليوم الأحد: “عززت قوات الجيش من إجراءاتها الأمنية شرق قناة السويس، وفرضت قوات الجيش الثانى الميدانى طوقًا أمنيًا مشددًا لتأمين محيط القناة الجديدة التى شهدت انتشارًا مكثفًا للمجموعات القتالية التى تم إعدادها، وتجهيزها على أعلى مستوى للتعامل مع التهديدات والعدائيات المحتملة”.
أضافت: “كما تم تنظيم عديدٍ من الكمائن الثابتة، والدوريات المتحركة على الطرق والمحاور الرئيسة شرق، وغرب القناتين بالتعاون مع رجال الشرطة المدنية، لضبط العناصر المشتبه بها، ومنع تسلل الإرهابيين إلى منطقة الاحتفال”.
وأشارت القوات المسلحة إلى أن هذا يأتى تزامنًا مع قيام الدوريات المقاتلة التابعة للجيش الثالث الميدانى بتشديد أعمال التأمين والحراسة للمجرى الملاحي لقناة السويس، ورفع درجات الاستعداد للنقاط، والأكمنة الثابتة والمتحركة كافة بمناطق وسط وجنوب سيناء، وتمشيط الدروب الجبلية، والمناطق الصحراوية المحيطة، لمنع تسرب العناصر الإجرامية إلى مناطق الاحتفال”.
كان الفريق أول صدقى صبحى، القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والإنتاج الحربى، قد أمر بإعداد، وتجهيز المجموعات القتالية المدربة من أمهر مقاتلى الجيش الثالث الميدانى، بالإضافة إلى رجال الصاعقة، والمظلات، وقوات التدخل السريع، لدعم تأمين الاحتفال.
وعلى صعيدٍ متصل، يشارك عدد من رجال القوات البحرية، والجوية، وقوات حرس الحدود فى عمليات التأمين، حيث سيتم تنظيم طلعات المراقبة، والتصوير الجوى على امتداد المجرى الملاحى للقناة.
هذا بالإضافة إلى مشاركة رجال الشرطة العسكرية فى تأمين تدفق الوفود المشاركة وفتح المحاور لتحرك للوصول للمناطق التي تستضيف أنشطة وفعاليات الاحتفال، فضلًا عن مشاركة عديد من أطباء القوات المسلحة، وقوات التأمين الطبى، والإخلاء، والإسعاف، ووحدات الإسعاف الطائر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *