انتشال جثة مجند والبحث عن آخر غرق فى قناة السويس

تمكن رجال الإنقاذ النهرى، من انتشال جثة مجند شرطة يعمل فى أمن موانئ بورسعيد، بينما يجرى البحث حاليًا عن آخر، بعدما سقطا، فجر اليوم الخميس، فى مياه قناة الوصل بين مجرى قناة السويس، وبحيرة المنزلة، أثناء استقلالهما أحد اللانشات البحرية، بعدما اختل توازنهما، نظرًا لارتفاع الموج.
وقال مصدر أمنى لـ”مبتدا”، إن المجند عبد الرحمن إبراهيم، 20 سنة، التابع لأمن موانئ بورسعيد، غرق مع زميل له بعد أن اختل توازنه أثناء استقلاهما لانشًا بحريًا فى قناة الاتصال بين قناة السويس وبحيرة المنزلة، مضيفًا أنه تم انتشال جثة زميله، وتجرى قوات أمن الموانئ ورجال الإنقاذ البحث عن المجند الغارق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: