«شفيق»: لا أمارس السياسة خارج مصر.. و«لن أعود إلا بعد براءتي من كل القضايا»

صرح الفريق أحمد شفيق المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، إن عددًا من المواقع الإلكترونية نشرت قيامه بنشاط سياسى خارج مصر بمقر إقامته الحالي بدولة الإمارات العربية، موضحًا أن تواجده بالإمارات أتاح له المساهمة فى “القضاء على تغلغل الإخوان فى مصر”، على حد قوله.
وأوضح شفيق، في مداخلة هاتفية ببرنامج “القاهرة 360″ المذاع على فضائية “القاهرة والناس”، أنه “عندما انتهى الإخوان فإنه من غير الملائم العمل فى شؤون البلاد من الخارج؛ لأنه من غير المنطقى العمل بالسياسة إلا داخل مصر”، على حد تعبيره.
وأكد أنه “لا يمكن أن يمارس أي عمل سياسى من خارج أرض الوطن؛ لأنه لا يوجد منطق للحديث عن حزب أو البرلمان طالما أنه فى خارج أرض الوطن”.
وعن عودته إلى مصر، قال شفيق، إنه لن يعود إلى مصر إلا بعد إغلاق آخر ملف فى قضيته، مؤكدًا أن “هذا سيتحقق فى غضون أيام أو ساعات”، مشددًا على أنه ليس ممنوعًا من العودة إلى مصر ولكنه منتظر آخر إبراء له من منع سفره خارج البلاد حال تواجده بمصر، حسبما قال.
وأضاف المرشح السابق لرئاسة الجمهورية، أنه لا يستطيع “معنويًا” التواجد بمصر فى ظل وجود تلك القضايا التى “قام الإخوان بتلفيقها له”، على حد وصفه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *