طوني خليفة : جرأتي تنتهي عند خطوط حمراء أضعها لنفسي

نفى  طوني خليفة ما اتهمته به المخرجة إيناس الدغيدي بأنه يصنع مجده على فضائح اللآخرين، وأشار طوني في حواره مع الدغيدي في برنامج هي هو والجميلةالذي يعرض على قناة روتانا مصرية، أنه يستخدم ما يشاع أو يحكى عن فضائح الآخرين، موضحا بأنه يعطي فرصة للضيف لتوضيح ما يقال عنه، وأكد طوني أنه لا يفضح أحدا، لكنه يستخدم ما فُضح أو ما عًرف عنه.

موضحا أن كما المنبر يلعب دور سلبي مع الضيف يلعب أيضا دور ايجابي معه، ورغم أن طوني معروف كإعلامي جريء إلا أنه قال أنه لديه خطوط حمراء، موضحا أن جرأته تنتهي عند الخطوط الحمراء.

وفي حالة اتاحة الفرصة لطوني لإجراء حوار مع رئيس من الرؤساء الخمس الذين خلعتهم الثورات، اختار طوني الرئيس السابق محمد حسني مبارك ليسأله ما هو الشيء الذي كان يراهن عليه حتى أنه لم يغادر مصر عندما اتيحت له الفرصة لذلك؟.

وعن رفض والد زوجته زواجه من ابنته لمدة سبع سنوات قبل زواجهما قال طوني أن عائلة زوجته عائلة محافظة وكان وقتها يقدم برامج فنية وكانت الفكرة المأخوذة وقتها أنه شخص لديه حياة ليل، مشيرا أنه ليس لديه حياة ليل لكنه لديه بعض الأخطاء والهفوات، وأن كل إنسان معرض ليمر بالأخطاء لكن الأهم أن يعرف بأنه أخطأ ويرجع عن طريق الخطأ.

وكشفت إيناس أن طوني خليفة كان مقامرا، وأكد طوني أنه تم توريطه في المقامرة من خلال بعض الأصدقاء، وكانت فترة زمنية قصيرة مشيرا أنه تعلم منها درسا كبيرا في هذا المكان الصغير، مضيفا أنه لم يدمن القمار وأنه ليس من الناس الذين يدمنون أي شيء، ولم يقبل في حياته أن يجلس مع ناس يتعاطون المخدرات، مضيفا أنه لا يشرب الكحول ولا يتناول أي شيء.

وأكد طوني رفضه للعلاقات الحميمة قبل الزواج خاصة وأن الدين والتقاليد تمنع ذلك.

وعن الشذوذ الجنسي قال طوني أن هذه القضية لها شقين فإذا كان مرض هو معه، مشيرا أنه لا يشجع على الشذوذ الجنسي، معلنا أنه ممكن أن يشترك في الجمعية الخاصة بتقبل الشاذين جنسيا في المجتمع ليس للتشجيع على  الشذوذ ولكن لحماية هؤلاء الناس كي يشعروا بأنهم جزء من الجمتمع مؤكدا أنه جزء كبير من الشذوذ الجنسي يعد مرضا تتحكم فيه الهرمونات.

وعن سبب الخلاف بينه وبين الإعلامي مفيد فوزي قال طوني انه لم يكن يعلم أسباب هجوم مفيد فوزي عليه، وعلم فيما بعد أن هناك شيئان اعتبرهم مفيد فوزي إهانة له عند استضافة طوني لفوزي في أحد برامجه، وهما عندما سأله لماذا يطلق عليك لقب مستفز، وبرر طوني هذا السؤال بأنه هو لم يطلق عليه هذا اللقب ولكن الناس هي التي قالت هذا، أما السبب الثاني عندما سأله طوني أنت تكتب باسم مستعار لامرأة،  قائلا أردت أن استفزه فقولت له أفهم من ذلك أنك في النهار الرجل وبالليل ترتدي امرأة ولكني لم أكن أقصدها نهائيا فهذه الجملة لم تكن أكثر من عملية استفزاز“.

وعن عمرو أديب قال هو لم يعرف عمرو بشكل شخصي من الأساس، وأول مقابلة لهما كانت خلال برناج لماذا؟، وكشف طوني أنه أثناء تصوير البرنامج كان أجرى عملية جراحية وأثناء تصوير حلقة عمرو أديب اصابحه نزيف واضطر فريق العمل أخذ طوني على المستشفى، وقال طوني أنه أبلغ عمرو أن بحقيقة وضعه الصحي وطلب منه أن يشيل الحلقة، وعاتب طوني عمرو بأنه لم يتصل به كي يطمأن، ويضيف طوني انه شاهده بعد ذلك في برنامج مع وفاء الكيلاني وحول الموضوع بينهما كمباراة كرة قدم، وهذا لم يكن حقيقة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: