بمناسبة عيد الحب..تعرف على أكثر 10 خطابات غرامية

فى أحدث إستطلاع للرأى بمناسبة اقتراب “عيد العشاق” نشرت صحيفة “ديلى ميل” البريطانية أكثر 10 خطابات غرامية كتبها ملوك ورؤساء ووزراء وشعراء وممثلين لمعشوقاتهم، من بينهم نابليون بونابرت وجون كيتس.
جاء خطاب الموسيقار والمغنى الأمريكى “جون كاش” بالمركز الاول بين الخطابات الاكثر رومانسية والذى كتبه لزوجته “كارتر كاش” بمناسبة عيد ميلادها الـ65.
ونشرت الصحيفة نص الخطاب حيث كتب “كبرنا معا وتعودنا على بعض أكثر، فنحن نفكر مثل بعضنا ونعرف ما يحتاجه الآخر قبل حتى ما يطلبه، نعم نغضب من بعض أحيانا ولكنها لحظات عابرة توطد فقط علاقتنا وتقويها، أحبك بشدة”
أما خطاب رئيس وزراء بريطانيا بعام 1950 “ونستن تشرشل” لزوجته “كليمانتين تشرشل” فحاز على المرتبة الثانية وهو واحدا من ضمن رسائل متبادلة على مدى خمسين عاماً ، عندما فرقتهما الحرب العالمية الثانية بحكم شغله منصب وزير الداخلية عام 1911؛ حيث قال لها “كلماتك الرقيقة هى التى تدفعنى للتمسك بحياتى”.
والغريب أن رسالة شاعر الرومانسية الانجليزى بالقرن الـ19 “جون كيتس” لجارته وحبيبته “فانى بروان” جاءت بالمركز الثالث، وتعود الرسالة إلى عام 1820 عندما كان كيتس يعاني مرض السل، وكان يسكن بجوار عشيقته في (هامبستيد)، إلا أنه كان يخشى لقاءها خوفاً من انتقال المرض المعدي إليها، وحرمه مرضه من تقبيلها لذا أهدت له خاتماً كان يقبله بين الحين والآخر.
وجاءت رسالة الكاتب “ارنست همنغواي” للمغنية والممثلة الألمانية “مارلين ديتريش” بالمرتبة الرابعة، معبرا عن شعوره الرائع عند لقاء عيناها وكأنهما ببيته.
اما رسالة الحب من القائد العسكرى وحاكم فرنسا “نابليون بونابرت ” إلى زوجته “جوزفين” حازت على المركز الخامس محتواها “لم أمض يوما واحداً دون أن أحبك ولا ليلة واحدة دون أن أعانق طيفك وما شربت كوبا من الشاي دون أن ألعن العظمة والطموح اللذين اضطراني الى أن أكون بعيداً عنك وعن روحك الوثابة التي أذاقتني عذوبة الحياة .. أن اليوم الذي تقولين فيه أن حبك لي قد نقص هو اليوم الذي يكون خاتمة حياتي”.
قصة حب النجمان “ريتشارد بارتون” و “اليزابيث تايلور” حازت على المركز السادس، بينما خطاب الملك “هنرى” الثامن لزوجته الثانية “آن بايلون” جاءت بالمركز السابع.
ورسالة “بيتهوفن” لحبيبته التى مازال اسمها لغزا حتى الآن حصدت المركز الثامن اذ وصفها بمصدر الهامه، ومعشوقته الأزلية وكتب لها ” كلمات قليلة فقط هذا اليوم مكتوبة بقلم الرصاص، اخبريني، هل يمكن ان يكون هناك وجود لحياتنا من دون تضحيات، من دون ان نتمثل كل شيء، هل إن خطأك يكمن في كونك لست لي كليا وأنا لست لك كليا، للحظة واحدة، تطلعي الى سحر الطبيعة وهدئي روحك حول ما كان وما يجب ان يكون، نحن بالتأكيد سنلتقي قريبا. انت تعانين باستمرار، اعرف ذلك من رسائلك، كنزي الأغر، لكن علينا ان نتحلى بالصبر الجميل، فأنا اينما اكون تكونين انت معي، أنا سأوفر الظروف التي تجعل عيشنا معا ممكنا آنذاك أي حياة ستكون!”.
أما خطاب رئيس الولايات المتحدة الثامن والثلاثون “جيرالد فورد” لزوجته جاءت بالمركز التاسع، و رسالة عازف بلوز وروك أمريكي “جيمى هندركوسن” حازت على المرتبة الاخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: