جماعات يهودية تقتحم الأقصى..وقوات الاحتلال تعتقل 5نساء من داخل المسجد

اقتحمت جماعات يهودية متطرفة اليوم الخميس المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة، وذلك بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة، فيما اعتقلت شرطة الاحتلال الخاصة خمس نساء من داخل المسجد بسبب مشاركتهن فى التصدى لاقتحامات الجماعات اليهودية المتطرفة بهتافات التكبير.
وتصدى المصلون من الرجال والنساء وطلبة مجالس العلم للجماعات اليهودية بهتافات التكبير، فى ظل تواجد أعداد كبيرة من المصلين وطلبة مجالس العلم، فى المسجد المبارك، وتنتشر إلى جانب حراس الأقصى فى أنحاء ومرافق المسجد لمنع أى محاولة من المستوطنين لإقامة طقوس أو شعائر تلمودية فى المسجد.
وتتوالى منذ صباح اليوم مجموعات صغيرة ومتتالية من اليهود المتطرفين فى حراسة عناصر من الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال لحراستها خلال جولاتها الاستفزازية فى أرجاء الاقصى.
من جانبها، واصلت شرطة الاحتلال سياستها فى التضييق على روّاد الاقصى من فئتى الشباب والنساء، وتحتجز بطاقاتهم الشخصية على بوابات المسجد إلى حين خروج أصحابها من بواباته الرئيسة.
وقامت شرطة الاحتلال الخاصة باعتقال خمس نساء من داخل المسجد الأقصى المبارك بسبب مشاركتهن فى التصدى لاقتحامات الجماعات اليهودية المتطرفة بهتافات التكبير وهن من سكان أحياء: جبل المكبر، مخيم شعفاط، وصور باهر بالقدس المحتلة، من بينهن فتاتين تبلغان من العمر تسعة عشر عاما، وتم اقتيادهن جميعا إلى مركز الاعتقال والتحقيق “القشلة” فى باب الخليل بالقدس القديمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *