مظاهرات بعدة مدن تركية إحياء لذكرى مقتل 34 كرديا فى 2011

نظم حزب الشعوب الديمقراطية والجمعيات والمنظمات المدنية الكردية تظاهرات فى عدد من المدن التركية، ومنها اسطنبول ومرسين وجوروم وآديمان وفيران شهير وقونية وفان وآنطاليا وشرناق لإحياء ذكرى مقتل 34 كرديا فى قصف طائرات حربية تركية لبلدة “اولوده ره” على الحدود التركية مع منطقة شمال العراق فى عام 2011.
وذكرت محطة “سى. إن.إن.تورك” أن المسئولين الأكراد والمتظاهرين طالبوا بمعاقبة المتورطين فى “الجريمة التى أدت إلى مقتل 34 مواطنا كرديا”، منتقدين سياسة حكومة العدالة والتنمية التى وجهت تعليمات بإغلاق ملف التحقيقات فى هذه الجريمة.
وأكد المتظاهرون أن الحكومة أغلقت ملف التحقيقات فى الجريمة لكن لا يمكنها إغلاق قلوب عائلات وأقارب القتلى الأبرياء.
وكان طلبة جامعة “جكور اوفا” فى محافظة أضنة بجنوبى تركيا قد نظموا الجمعة الماضية تظاهرة فى الحرم الجامعى تزامنا مع ذكرى الحادث الذى يطلق عليه الأكراد اسم “مجزرة روبوسكى”، حيث تجمع ما يقرب من 500 طالب احتجاجا على موقف حكومة العدالة والتنمية تجاه الأكراد ورفعوا شعارات مناهضة لسياستها، مما دفع قوات الشرطة لاستخدام قنابل الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه لتفريق المتظاهرين، وتم اعتقال 100 طالب وطالبة.
يذكر أن “مجزرة روبوسكى” قد وقعت فى عام 2011 فى قرية كردية نائية بتركيا، حيث قام الطيران التركى بقصف القرية، مما أسفر عن مقتل 34 من المدنيين العزل، منهم 16 طفلا دون الثامنة عشر من أعمارهم، وزعم الجيش وقتها أن ما وقع كان “خطأ غير مقصود من طيار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *