عبد الجواد:قيادى بالأنقاذ يحرض أثيوبيا لبناء سد النهضة..وهذا الفعل خيانه عظمى توجب الأعدام شنقا فى ميدان عام

أكد الصحفي أحمد عبد الجواد عضو الهيئة العليا لحزب غد الثورة أن أحد أعضاء جبهة الإنقاذ من حزب التيار الشعبي سافر إلى إثيوبيا قبل زيارة الرئيس محمد مرسي لها لمحاولة إقناع السلطات الإثيوبية هناك بأن الظرف السياسي التي تمر به مصر الآن هو الأنسب لإعلان البدء في عمل سد النهضة مشيرًا إلى أن غرضه في ذلك هو إحداث حالة بلبلة في الشارع المصري وحشد الجماهير ضد القيادة الحاكمة تمهيدًا ليوم 30 يونيو المقبل.

وقال عبد الجواد في مداخلة هاتفية مع برنامج «الشارع» على فضائية مصر 25: إنهم بصدد عمل بلاغ ضد هذا القيادي وتقديمه للنائب العام خلال الأيام المقبلة مضيفًا «هذه خيانة عظمى للوطن لا بد أن يعاقب فاعلها بالإعدام شنقًا في ميدان عام».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *