أخبار عاجلة

مديرية أمن السويس : لم نعطى الموافقة الامنية لمديرية الشباب لتنظيم الملتقى التوظيفى

لليوم الثاني تصاعده أزمة ملتقي التوظيف بالسويس بعد أن تسببت الاشتباكات في أصابه 20 من أبناء محافظة السويس، وأكدة مديرية أمن السويس أنها لم تعطي موافقة لمديرية الشباب والرياضة بإقامة مؤتمر ملتقي التوظيف، فيما حملة الأحزاب السياسية بالسويس مدير الشباب والرياضة بالمحافظة المسئولية وطالبت رئيس الوزراء ووزير الشباب بإقالة مدير الشباب بالمحافظة، مؤكدين تعمده الإيقاع بين الشباب وقوات الامن بالسويس.

وأكد مصدر أمني بالسويس، ان مدير امن السويس اللواء طارق الجزار أعرب رفضة لتصرفات مديرية الشباب والرياضة بالمحافظة والتي كادت تتسبب في كارثة أمام بوابات الصالة المغطاة بالسويس، خاصة أن مدير الأمن طلب تأجيل مؤتمر الشباب التوظيفي يوم الخميس الماضي ثم قام مدير الشباب والرياضة بالمحافظة باتخاذ قرار منفرد بإقامة المؤتمر يوم الاثنين والذي لم يتم تأمينه في بدايته مما تسبب في حدوث اشتباكات وعنف.

واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بين الشباب بالسويس بالمطالبة بإقالة مدير الشباب والرياضة بالمحافظة، خاصة أنه تم اكتشاف أنه لا يوجد وظائف متوافرة بالرغم من أعلان مدير الشباب بالمحافظة توافر 4 الاف وظيفة.

وقال أسلام علي، شب بالسويس، أنني عندما تقدمت للوظائف فوجئت انها الوظائف المتوافرة قليلة ولا يوجد 4 الاف وظيفة كما وعد مدير الشباب والرياضة، وما يثير السخرية أن أحدي الوظائف المتوفرة هي العمل في محل كشري بالقاهرة دون توفير سكن.

وقال علي أمين، نائب رئيس حزب الوفد بالسويس، أن حزب الوفد بالسويس يطالب الدكتور ابراهيم محلب رئيس الوزراء أجراء تحقيق في الأحداث التي شهدتها الصالة المغطاة بالسويس والتي حدثت نتيجة قيام مديرية الشباب والرياضة بالسويس بالإعلان عن توفير أكثر من 4 الأف فرص عمل والذي تبين أن فرص العمل هذه غير متوافرة أو موجودة.

وأكد علي أمين، أن مسئولي الشباب والرياضة بالسويس تسببوا في أزمة وهم السبب في تدخل قوات الأمن بالسويس وصدامها بالشباب والذي نتج عنه أصابه عدد من شباب السويس والذين تم نقلهم لمستشفيي السويس العام.

وفي سياق متصل، أكد سيد أبوطالب، رئيس الحزب الناصري بالسويس بضرورة محاسبة مدير الشباب والرياضة المسئول عن الأحداث العنيفة التي شهدتها محافظة السويس ويجب أقاله مدير الشباب والرياضة المتسبب في هذة الأحداث ونحن ندعوا رئيس الوزراء للتحقيق في الأحداث.

من جانبها، قالت مديرية الشباب والرياضة بالسويس في بيان لها أنها قامت بتوفير فرص عمل للشباب في محافظة السويس وأنها غير مسئولة عما حدث من عنف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *