منسق حملة تمرد لشيخ أخوانى:أذا كانت الحملة عبس لم الخوف منها لحد الأرتعاب

قام منسق حملة تمرد بالرد على شيخ أخوانى يكفر الحملة :وعدنا فأخلف وخدعنا بأسم الدين ولذلك الناس أكتشفتهم ومن أجل ذلك أرعبهم القبول الرهيب على حملة تمرد ودخولها لكل بيت فى مصرولذلك يهاجموها بكل ما اوتوا من قوة..أنظر حولك  لما يحدث فى البلد وأحكم بنفسك وانظر الى ما وصلنا له من خطف للجنود فى الوقت الذى يمشى الرئيس فى موكب مكون من 28 سياره وايضا انظر الى حال الناس وزيادة شكوتهم من عيشتهم التى قام من أجلها الثورة والذى بسببه بدلا من أن يترحموا على شهدائنا يترحمون على أيام مبارك ولذلك يسعون الى أستمارة تمرد ويطبعونها ويوزعونها بأنفسهم ويدافع عن الحملة أذا كانت الحملة عبس فلما ارتعبتم منها بهذا الشكل لدرجة تحريمها وتكفير من يقوم بالتوقيع عليها أتريدون خداعنا بصكوك الجنة وصكوك النار ثانيا كما خدعتمونا بها من قبل بأسم الدين ..أنتم من تعبسون ونهايتهم أوشكت فى القريب العاجل وسوف تترحمون على ما كان بين أيديكم لانكم لن تطوله مرة ثانية ابدا …لان التاريخ سوف يدينكم بما تفعلوه.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: