قائد الجيش الميدانى الثانى:«القوات المسلحة حريصة كل الحرص، على تحرير أبنائها الجنود السبعة المختطفين»،

قال اللواء أركان حرب أحمد وصفي، قائد الجيش الثاني الميداني، عقب وصوله إلى سيناء حول موعد بدء العملية العسكرية لتحرير الجنود المختطفين: «ستسمعون أخبارًا جيدة خلال ساعات وكل شيء وله توقيت محدد بدقة».

وقال «وصفي»، في تصريحات إنه جاء إلى شمال سيناء لمتابعة قوات الجيش الثاني الميداني وتشكيلاته المقاتلة، المتمركزة في المحافظة.

وأضاف «وصفي» أن «القوات المسلحة حريصة كل الحرص، على تحرير أبنائها الجنود السبعة المختطفين»، مشيراً إلى أن قوات الجيش التي وصلت، الإثنين، إلى مدينة الشيخ زويد والعريش ورفح، جاهزة لتنفيذ أي مهمات تكلف بها».

وأشار إلى أنه سيتواجد بسيناء هذه الأيام لمتابعة قواته التي وصلت هناك، وكيفية سير أعمالها وإصدار الأوامر لها، منوهاً بأن القوات المسلحة حريصة على ألا يراق دم أي من جنودها أو ضباطها، خلال تواجدها في سيناء، في الوقت الحالي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *