بوتين : روسيا ستعمل علي ان تكون ساحة شراكة وتعاون وحوار بين الدول والمجتمعات

قال الرئيس الروسى فلاديمير بوتين أن روسيا ستعمل كل شيء ليصبح القطب الشمالي عمليا ساحة شراكة وتعاون وحوار بين الدول والمجتمعات.

حيث اكد أن روسيا على استعدادها للتعاون الوثيق مع بقية الدول، للمحافظة على البيئة في القطب الشمالي. وأشار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي يحضر جلسات منتدى “القطب الشمالي – منطقة حوار”، المنعقد بمدينة ساليخارد، والذي تنظمه الجمعية الجغرافية الروسية، إلى أن فعالية تسوية المشاكل المرتبطة المحافظة على البيئة في المنطقة، تتعلق بصورة مباشرة بتعاون البلدان المعنية والمجتمع الدولي.

وقال “روسيا دوله قطبية عظمى، وهي مستعدة للتعاون الوثيق في إطار مجلس القطب الشمالي وصندوق البيئة العالمي وبرنامج هيئة الأمم المتحدة الخاص بالوسط المحيط”. وأضاف بوتين أن هذا التعاون يمكن أن يعبر عنه بوضع تكنولوجيا ومقاييس بيئية موحدة.

وذكر الرئيس الروسي، أنه في عام 2008 أصدرت الدول القطبية الخمس وبينها روسيا إعلانا يتضمن المبادئ القانونية – الدولية لإدارة المجال البحري في منطقة القطب الشمالي، وقال “اليوم مرة أخرى مستعد لتأكيد التزامنا بهذه المبادئ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *