محلب يزور متحف النيل ويتفقد منظومة تأمين السد العالي

قام المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، خلال زيارته لأسوان اليوم، بزيارة إلى “متحف النيل”، وهو المتحف الوثائقي بمحافظة أسوان، والذي يشمل نماذج من منشآت الري، ودول حوض النيل، والذي أقيم بتكلفة قدرها حوالي 130 مليون جنيه، وبدأ العمل في إنشاء المتحف في 30 يونيو 2004، وتم إستلام المتحف المبدئى في 16 سبتمبر 2014.
ثم توجه رئيس الوزراء والوزراء المرافقون إلى السد العالي، حيث تفقد وحدة المراقبة الإليكترونية، واستمع إلى عرض حول إجراءات تأمين السد العالي وخزان أسوان، والذي أشار إلى أن منظومة التأمين الفني للسد العالي ومداخل الأنفاق من خلال المراقبة التليفزيونية، تم إنشاؤها في عام 2003 بتكلفة إجمالية 6.250 مليون جنيه، وتم عمل إحلال وتجديد للغرفة عام 2015 بتكلفة إجمالية 3.650 مليون جنيه.
وتعمل غرفة التأمين الفني للسد العالي طوال 24 ساعة على ورديات متصلة، وتتكون من 70 كاميرا ثابتة على جسم السد العالي، و 6 كاميرات متحركة، و 4 كاميرات حرارية، و17 شاشة عرض، و40 كاميرا ثابتة بأنفاق تفتيش بالسد العالي، وشاشة عرض، وجهاز تسجيل D.V.R سعة 5 تيرا بايت لمدة أربعين يوماً، وشبكة اتصال لاسلكي تعمل بالربط المباشر بالجهات الأمنية المنوط بها تأمين السد.
       
وأضاف العرض : تضم إجراءات حماية السد منظومة التأمين الفني لسيارات الكشف عن المتفجرات والحقائب والطرود والأشخاص لتأمين مداخل ومخارج السد العالي، والتي تم تنفيذها عام 2006 بتكلفة 21 مليون جنيه.
وفيما يتعلق بالمصدات الهيدروليكية والحواجز لتأمين حركة مرور السيارات بالمدخل الغربي والشرقي لجسم السد الحالي خلال العام المالي 2015/2016، فقد أشار العرض إلى أنه تم التعاقد لتنفيذ المنظومة بإجمالي مبلغ وقدره 8.200 مليون جنيه، حتى يتسنى البدء في تنفيذ الأعمال. 
أما فيما يتعلق بعملية استكمال منظومة التأمين الفني والمراقبة بالكاميرات لجسم خزان أسوان وقنطرة مفيض الطواريء للسد العالي للعام المالي 2016/2017، فقد تمت الإشارة إلى أنه تم عمل المعاينة على الطبيعة، وجاري عمل المقايسة بالمبلغ المطلوب، حتى يتسنى تدبير المبلغ المطلوب للبدء في إجراءات التنفيذ خلال العام المالي 2016/2017.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: