سقوط مستريح جديد استولى على 300 مليون دولار

ضبطت قوات مديرية أمن القاهرة م. ن. ع، صاحب إحدى أكبر شركات توظيف الأموال التى تدعو المواطنين لاستثمار أموالهم فى مجال المُضاربة على العُملات الأجنبية والمعادن فى البورصات العالمية “الفوركس” والمتهم بالاستيلاء على 300 مليون دولار من المواطنين.
كانت وردت معلومات تتضمن قيام شركة ك. إ. م بتوجيه الدعوة للمُواطنين لاستثمار أموالهم وتلقى مبالغ مالية منهم بالعُملات الأجنبية بغرض المُضاربة عليها فى البورصات العالمية، مقابل أرباح مُتفَق عليها، وهو ما يعد مخالفة لأحكام القانون رقم 146 لسنة 1988 المنظم لـتوظيف الأموال.
ووضعت الإدارة خطة بحث عاجلة برئاسة العميد حازم عبد الرحمن، مدير إدارة مكافحة النقد والتهريب، وضباط الإدارة أكدت عن صحة تلك المعلومات.
وقالت إن شركة المضاربة ترأس مجلس إدارتها م. ن، سبق اتهامه فى القضية رقم 595 لسنة 2013 حصر جرائم اقتصادية تلقى أموال، حيث تقوم الشركة بدعوة المواطنين لاستثمار أموالهم طرفها فى مجال المُضاربة على العُملات الأجنبية والمعادن فى البورصات العالمية (الفوركس) من خلال شركة إ. إ. س بأستراليا مقابل أرباح تتراوح بين 5: 7 % شهرياً، دون الحصول على التراخيص اللازمة وبما يُؤثر سلباً على حركة تداول النقد الأجنبى بالبلاد.
وأضافت المعلومات أن الشركة أعلنت عن نشاطها بالصحف الحكومية والخاصة لبث الثقة فى نفوس المُواطنين على أن تلك الاستثمارات تتم داخل البلاد وليس خارجها على خلاف الحقيقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *