ضبط مخبأ سرى لأنصار بيت المقدس فى الإسماعيلية

وجهت إدارة الأمن الوطنى بالإسماعيلية، بالتنسيق مع قيادة الجيش الثانى الميدانى، ضربة قاضية للعناصر التكفيرية والإرهابية بالمحافظة، حيث داهم قطاع الأمن الوطنى مخبأ سريا تابع لعناصر جماعة أنصار بيت المقدس، لاستخراج الدانات المضادة للدبابات والأفراد من مخلفات الحروب، داخل منطقة جبلية بالقنطرة شرق “قرية جلبانة”، الواقعة على الحدود بين محافظتى الإسماعيلية وشمال سيناء، حيث يتم بتجميعها وإعادة تصنيعها فى هيئة عبوات ناسفة، لاستخدامها فى عمليات إرهابية ضد رجال الجيش والشرطة بالإسماعيلية.
كانت معلومات قد وردت إلى قطاع الأمن الوطنى بالإسماعيلية، تفيد بقيام عناصر تكفيرية من “أنصار بيت المقدس” بشمال سيناء بتجميع عدد من الألغام وتفريغها وإعادة استخدامها فى تصنيع عبوات ناسفة كبيرة الحجم، لاستخدامها فى عمليات إرهابية.
وبالتنسيق مع سرية الإزالة التابعة للقوات المسلحة بقيادة الجيش الثانى الميدانى، داهمت القوات موقع تجميع الألغام، وتبين أن جماعة أنصار بيت المقدس تقوم بتفريغ عدد كبير من الألغام التى تستخدم ضد الدبابات والأفراد وهى من مخلفات الحروب، وعثر على 700 لغم ما بين مضاد للدبابات والأفراد بمساحة إجمالية 1500 متر مربع، وقامت سرية الإزالة بالتعامل مع الألغام وإخلاء المنطقة بعد تطهيرها بالكامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *