براءة إسلام بحيرى

قضت محكمة جنح أول أكتوبر، اليوم الأربعاء، ببراءة إسلام بحيرى، مقدم برنامج “مع إسلام بحيرى” وطارق نور، مالك قناة “القاهرة والناس” من الاتهام الموجه لهما بازدراء الأديان.
وتضمنت أوراق القضية أن مقيم الدعوى فوجئ بـإسلام بحيرى، يشن، من خلال برنامجه الذى يقدمه على قناة “القاهرة والناس”، هجمة شرسة على علماء الأمة الإسلامية، وكتاب “صحيح البخارى”، وكتب السلف الصالح، ويطعن فى علماء الأمة الإسلامية.
وأوضح مقيم الدعوى، أن كل محتوى الحلقات يمثل ازدراءً صريحًا للعقيدة الإسلامية والسنة النبوية، وطعنًا فى الفقه الإسلامى، الأمر الذى يستوجب معاقبته جنائيًا، منعًا لإثارة الفتن التى تهدد الأمن والسلم الاجتماعى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *