أهالي ضحايا الجيش اللبناني يطالبون بالقصاص من «فضل شاكر»

طالب أهالي ضحايا الجيش اللبناني الذين سقطوا في المواجهات مع المجموعة المسلحة التابعة لأحمد الأسير القوى الأمنية اللبنانية باستكمال جهودها وإلقاء القبض على المطرب فضل شاكر الذي كان مرافقا للأسير.
وقال الأهالي – في بيان صحفي اليوم السبت – “إنه يجب القبض على كل من تجاسر وتطاول على المؤسسات العسكرية والأمنية كي لا تذهب دماء الشهداء وتضحياتهم هدرا”.
وهنأ الأهالي القوى الأمنية اللبنانية بتوقيف الإرهابي أحمد الأسير، مؤكدين أنه “لا سلطان أعلى من سلطان العدالة الذي طال إرهابيا حاول لأشهر عدة الهرب والتخفي”.
وكان الأمن العام اللبناني قد ألقى القبض على الإرهابي اللبناني الهارب أحمد الأسير في مطار بيروت اليوم خلال محاولته الهرب إلى نيجيريا عبر مطار القاهرة كمحطة ترانزيت.
يشار إلى أن الأسير قاد مجموعة سلفية مسلحة في منطقة عبرا بصيدا بجنوب لبنان، واعتدت هذه المجموعة على الجيش اللبناني مما أدى إلى مواجهات عنيفة مع الجيش منذ نحو عامين انتهت بفراره هو والمطرب المعتزل فضل شاكر الذي كان مرافقا له خلال تلك الفترة، غير أن شاكر المطلوب للعدالة اللبنانية أعلن بعد ذلك من مخبأه تبرؤه من الأسير وممارساته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *