مقتل أطفال فى غارة على درعا السورية

أعلن المرصد السورى لحقوق الإنسان أن 16 شخصا، بينهم 13 طفلا، قتلوا الثلاثاء فى غارات جوية للنظام السورى استهدفت قرية فى محافظة درعا جنوب سوريا.
وأضاف المرصد أن الغارات الجوية استهدفت مدرسة دينية فى قرية غرية الغربية فى محافظة درعا، مضيفا أن حصيلة الضحايا مرشحة للارتفاع.
وكان المرصد قد أعلن عن مقتل 34 شخصا فى حلب شمالى البلاد، بينهم ما لا يقل عن 12 طفلاً و5 نساء، جراء “سقوط أكثر من 300 قذيفة وصاروخ وأسطوانة متفجرة أطلقتها كتائب مقاتلة وإسلامية”.
وفى حين استهدف القصف الأحياء الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية فى حلب، ألقت مروحيات الجيش ببراميل متفجرة على أحياء خاضعة لسيطرة المعارضة، بينها حى الفردوس ومنطقة دوار جسر الحج.
وخلال الاجتماع بين الرئيس السورى بشار الأسد والمبعوث الدولى دى ميستورا، حذر الأسد العالم من “خطر الإرهاب” وطالب المبعوث الخاص للأمم المتحدة بمنع الدول الأجنبية من تسليح المقاتلين، فى إشارة إلى المعارضة.
وكان دى ميستورا قد وصل، الإثنين، إلى دمشق فى زيارة تستغرق يومين، يسعى خلالها إلى مواصلة جهوده لإيجاد أرضية مشتركة بين الأطراف المهتمة بإنهاء الحرب الأهلية المستعرة فى البلاد، منذ سنوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *