الداخلية التونسية : لا جود لإطلاق نار في محيط جامع 20 مارس والوضع تحت السيطرة

لقى 3 أفراد مصرعهم وأصيب 15 آخرون فى حادث إطلاق النار من قبل أحد الجنود على زملائه بثكنة عسكرية تونسية اليوم ، كما لقى منفذ العملية مصرعه .
صرح بذلك مصدر طبي بالمستشفى العسكرى التونسى 
وكان المقدم بلحسن الوسلاتي المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الوطني التونسية قد صرح فى وقت سابق أن جنديا متواجدا داخل ثكنة ببوشوشة بباردو أطلق النار صباح اليوم الاثنين على زملائه ، وأضاف إنه لا يمكن حاليا اعتبار الحادثة عملية إرهابية.
فى سياق متصل ، صرح الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية التونسية محمد علي العروي بأنه لا وجود لإطلاق نار في محيط جامع 20 مارس بالعاصمة التونسية ، مؤكدا أن الوضع أصبح تحت السيطرة بعد وصول تعزيزات أمنية مكثفة إلى محيط الثكنة العسكرية التي شهدت إطلاق نار صباح اليوم.
وأفاد بأن فرقة لمكافحة الإرهاب توجهت إلى الجامع لفحص المكان والتأكد من خلوه من أي عناصر إرهابية قد تكون متحصنة بالجامع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *