العالم يترقب إلإنتخابات الرئاسية في ايطاليا غدا الإثنين,, وماريو دراغي الأكثر

منصب رئيس الجمهورية في ايطاليا يعتبر منصبا فخريا ، مع أن دوره هام جدا في حال حدوث أزمات في الحكومة أو وجود أحداث دولية تهم الشأن الإيطالي.
 
ويحظى دراغي رئيس الوزراء الحالي بتقدير الشركاء الدوليين لا سيما في بروكسل. وينسب إليه أيضا أنه شرع في إصلاح الإدارة العامة والتحول البيئي، وهو الذي تمكن من إدارة الأزمة الصحية الناجمة عن جائحة كورونا من خلال الاستفادة من حصة بلاده في خطة التحفيز الأوروبية الضخمة لما بعد الجائحة..
 
وقد ترددت أسماء أخرى على الساحة الإيطالية وفي الصحافة منذ أسابيع لخلافة الرئيس الحالي سيرجو ماتاريلا الذي تنتهي ولايته بعد سبع سنوات من توليه الرئاسة ، أي منذ 2015
 
ومن الأسماء التي تردد الحديث عنها : سيلفيو بيرلسكونى زعيم حزب فورتسا إيطاليا رئيس الوزراء الأسبق ، وكذا رئيس مجلس النواب السابق بيير فرديناندو كازيني، ورؤساء الحكومات السابقة، مثل باولو جنتيلوني المفوض الأوروبي الحالي لشؤون الاقتصاد، وجوليانو أماتو .
 
ونلاحظ في الأيام السابقة تألق نجم ماريو دراغي رئيس الوزراء الإيطالي الحالي بين الوساط السياسية الإيطالية والأوروبية .. فلن يعرقل ترشحه للرئاسة منصبه الحالي كرئيس للحكومة ، فمن المفترض ان يعين رئيسا جديدا للحكومة يسير على نهجه وبرامجه ، كي يتفرغ هو لرئاسة الدولة الإيطاتلية..
 
ومن المعروف أن رئيس الجمهورية ينتخبه البرلمان الشعبي الذي يضم ممثلي الأقاليم المختلفة في كل إيطاليا، بمعدل ثلاثة أعضاء عن كل إقليم ينتخبه المجلس الإقليمي بالمحافظة ..
وسوف يعقد البرلمان الإيطالي اللقاء الهام والمتعلق بانتخابات الرئاسة يوم الإثنين القادم الموافق 24 يناير..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: