أخبار عاجلة

الإعدام لعاطلين قتلا طالب للإستيلاء علي تليفونه المحمول بالقليوبية

‎قضت محكمة جنايات بنها، اليوم الأحد، بمعاقبة عاطلين بالإعدام شنقا لقيامهما بقتل  طالب عمره 14 عاما بغرض سرقة تليفونه المحمول .

ترجع أوراق القضية إلى منتصف العام الماضى عندما تلقى العقيد عبد الله جلال رئيس فرع البحث الجنائى إشارة من مستشفى المطرية بوصول “يوسف ناصر عبد الله ” 14 سنة، طالب، مصابا برش خرطوش بمنتصف البطن وتوفى أثناء إسعافه.

تم إخطار اللواء إيهاب خيرت مدير الأمن، فانتقل اللواء محمد الألفى مدير إدارة البحث الجنائى، وتوصلت التحريات إلى أن وراء إرتكاب الواقعة كلا من “محمد ج”  27 سنة، و”عوض س” 21 سنة، عاطلان، وأنهما  يكونان فيما بينهما تشكيلا عصابيا للسرقة بالإكراه، وتوصلت التحريات أنهما أثناء سيرهما فى أحد شوارع الخصوص قابلا المجنى عليه يسير بمفرده وفى يده تليفون محمول فقررا الإستيلاء عليه منه فقاما بإشهار سلاح نارى فى وجهه إلا انه قوامهما فقام أحدهما بإطلاق الرصاص عليه واستوليا على التليفون وفرا هاربين.

تم إستئذان النيابة وتمكن ضباط وحدة مباحث القسم من القبض عليهما، وبمواجهتهما إعترفا بارتكاب الواقعة  وأرشدا عن السلاح النارى المستخدم فى الواقعة عبارة عن فرد خرطوش، وبحوزتهما الهاتف المحمول الخاص بالمجنى عليه، وتحرر محضرا بالواقعة، وقررت النيابة حبسهما وإحالتهما للمحاكمة فقضت المحكمة بحكمها السابق‎.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: