اشتباكات عنيفة بين مؤيدي ومعارضي مرسي بطنطا

نشبت في وقت متأخر من مساء أمس الأحد اشتباكات عنيفة بين مؤيدى المعزول محمد مرسي ومواطني مدينة طنطا بعد أن أغلق المئات من أنصار المعزول شارع سعيد أكبر شوارع المدينة وأصروا على إعاقة حركة السير والمرور للمطالبة بعودة رئيسهم المعزول للحكم من جديد  وعندما حاول الأهالي فتح الطريق نشبت معركة وحرب شوارع بين الطرفين

كان المئات من أنصار المعزول قد تجمعوا عقب صلات التراويح من مساجد البطاوى والجندي والدماطي بالقرب من المقر الرئيسي للإخوان بطنطا أمام مسجد الشهيد وبدأوا في ترديد هتافات عدائية ضد الفريق السيسي والجيش ومن أطلقوا عليهم الانقلابيين وتطور الأمر إلى إغلاق المتظاهرين شارع سعيد بالكامل ومنع السيارات والمواطنين من المرور الأمر الذي أدي لوقوع اشتباكات بين المتظاهرين والمواطنين وفوجئ المواطنون بإخراج المتظاهرين للشوم والأسلحة البيضاء وبدأ التراشق بالحجارة بين الفريقين والكر والفر في حرب شوارع مفتوحة

وعلى الفور انتقلت تشكيلات أمنية من فرق الأمن المركزي لمكان الاشتباكات في محاولة للسيطرة على الموقف والقبض على قاطعي الطريق وحائزي الأسلحة من الطرفين وتم فرض حصار أمني كثيف بالمنطقة فيما فر أنصار المعزول من المكان بعد إجبار الأهالي لهم على فتح الطريق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *