التحقيق فى وفاة سيدة رفض الأطباء الكشف عليها

قرر المستشار محمد سليم، محافظ بنى سويف، إحالة مدير مستشفى ناصر المركزى وأطباء الطوارئ والاستقبال المناوبين بالمستشفى، للتحقيق فى واقعة وفاة سيدة فى العقد السادس من عمرها، لإصابتها بأزمة صدرية أدت لوفاتها.
كما وجَّه المحافظ بسرعة الانتهاء من التقرير لتحديد المخطئ ومحاسبته حال وجود إهمال طبى أو تقصير.
وأشار المحافظ إلى أنه سيتم اتخاذ كل الإجراءات القانونية، بخصوص هذه الواقعة ومنع تكرارها، وذلك فى حال ثبوت تقصير أو إهمال من جانب الطاقم الطبى.
كما أكد المحافظ أنه يضع على رأس أولوياته إجراء تطوير ملموس فى منظومة الصحة، من خلال تحسينه ودعمه وإيجاد حلول غير تقليدية واتخاذ خطوات جادة لتصحيح أوضاع هذا القطاع المهم، لما يواجهه من تحديات ومشكلات والمتابعة الميدانية، فى إطار الموارد والإمكانيات المتاحة.
كانت سيدة قد لفظت أنفاسها الأخيرة بداخل مركز شرطة ناصر أثناء قيام نجلها بتقديم بلاغ فى مسؤولى المستشفى المركزى يتهمهم فيه برفض تقديم خدمة علاجية لوالدته المريضة ورفض الكشف الطبى عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *