بديع يرفع «رابعة» من داخل قفص الاتهام

استأنفت محكمة جنايات الإسماعيلية المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة فى طرة، برئاسة المستشار سعيد عابدين، اليوم الثلاثاء، نظر محاكمة محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان الإرهابية، و104 آخرين، فى القضية المعروفة إعلاميًا بأحداث الإسماعيلية.
وأثبتت المحكمة حضور المتهمين، عقب المناداة عليهم من داخل القفص، وتم تجهيز قاعة المحكمة بشاشة العرض اللازمة لاستعراض المقاطع الفيلمية والأحراز المتعلقة بوقائع الدعوى.
وخلال جلسة المحاكمة رفع المرشد العام للإخوان يده بإشارة “رابعة” من داخل القفص.
وتعود وقائع القضية إلى 5 يوليو 2013 عندما وقعت اشتباكات بين أنصار المعزول محمد مرسى وأجهزة الأمن أمام مبنى ديوان عام محافظة الإسماعيلية لفض اعتصام أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية، وأسفرت عن سقوط 3 قتلى والعشرات من المصابين.
وأحال المستشار هشام حمدى، المحامى العام الأول لنيابات الإسماعيلية، القضية سبتمبر الماضى إلى محكمة الجنايات، حيث نسبت إلى المتهمين من الأول حتى الرابع والثلاثين تهم تدبير التجمهر أمام ديوان عام محافظة الإسماعيلية وتعريض السلم العام للخطر، وكان الغرض من التجمع ارتكاب جرائم الاعتداء على الأشخاص والممتلكات العامة، والقتل والتأثير على رجال السلطة العامة فى أداء أعمالهم بالقوة والعنف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *