بالصور.. عبدالخالق خلال تفقده “بنها الجامعي”: المستشفيات الجامعية شهدت طفرة كبيرة

قام الدكتور السيد عبد الخالق وزير التعليم العالي, يرافقه الدكتور علي شمس الدين رئيس جامعة بنها, والدكتور احمد يوسف مدير المستشفي الجامعي ببنها. بتفقد احوال المرضي والتجهيزات بالمستشفي. 
وقد إستمع الوزير خلال الجولة لمشاكل المرضي وذويهم خلال تفقده اقسام المستشفي المختلفة وقسم الإستقبال وإشتكي له بعض المترددين من قلة أعداد اسرة العناية المركزة, وشراء الادوية من الخارج, كما امر الوزير خلال الجولة بتحويل إحدي الحالات الخطرة لمعهد الاورام بالقاهرة.
اكد الوزير خلال الجولة ان المستشفيات الجامعية شهدت طفرة كبيرة سواء في الأجهزة او نظام معالجة المرضي. مشيرا الي أن المستشفيات تواجهها عدة تحديات اهمها عدم توافر البند الخاص بشراء الادوية الامر الذي يضطر معه المريض لشراء الادوية والمستلزمات من الخارج وناشد الوزير القادرين ومؤسسات المجتمع المدني والمتبرعين بتقديم الدعم المادي لشراء الادوية بالمستشفيات وتوفيرها للمرضي الغير قادرين.
وأضاف الوزير ان الوزارة بصدد إنشاء اول نظام للربط الإليكتروني بين المستشفيات الجامعية داخل الجامعة الواحدة والجامعات في المحافظات المجاورة بهدف التنسيق بين كل المؤسسات الطبية الجامعية لتقديم خدمة افضل للمريض المتردد عليها. مشيرا انه يدرس حاليا أحد العروض لهذا المشروع والذي تقدمت به إحدي الشركات الألمانية في هذا المجال. مضيفا ان المرحلة الثانية للمشرع ستعمل علي ربط المستشفيات الجامعية بمستشفيات وزارة الصحة بما يتيح متابعة حالة المريض بعناية وتوجيه الحالات لاماكن توافر الخدمة بسرعة تحت إشراف الاساتذة والاطباء من اعضاء هيئة التدريس بالأقسام والتخصصات المختلفة.
من جانبه أكد   الدكتور على شمس الدين رئيس الجامعة خلال الجولة انه تم إطلاق اكبر  خطة تطوير شاملة للمستشفيات الجامعية ببنها والبدء فى اكبر إنشاءات بالمستشفى. مشيرا انه تم زيادة عدد حالات الاستقبال من 150 حالة يوميا  2012م الى 1000 حالة يوميا عام 2015م. وزيادة أعداد أسرة العناية من 20 سرير الى 66 سرير.
وأضاف انه تم إجراء تطوير شامل لقسم الاستقبال وتحويلة الى مستشفى طوارىء يشمل اشعة عادية ومقطعية حديثة واشعة تليفزيونية وقسطرة تداخلية لعلاج حالات الازمات القلبية والذبحة الصدرية وبنك دم مجهز على أعلى مستوى ومعمل طوارىء يعمل على مدار 24 ساعة يوميا.
كما أشار شمس الدين. تم تجهيز مستشفى الطوارىء بالدور الاول بعناية مركزة جراحية لاستقبال الحوادث الخطيرة ومركز لعلاج السموم مشيرا الى انه تم مد المستشفى بإجهزة طبية بقيمة 23 مليون جنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *