شامل أورلوف: نتائج إيجابية للحوار الاقتصادى بين مصر وروسيا

أعرب شامل ميخائيل أورلوف، رئيس مجلس الأعمال الروسى المصرى عن سعادته بالنتائج الإيجابية، ونجاح الحوار الصناعى التجارى الروسى المصرى الذى انتهت أعماله أمس، مضيفا أن المجلس يلعب دورا مهما، وهو دعم التعاون بين وزارتى الصناعة والتجارة فى كلا البلدين، بجانب التعارف بين رجال الأعمال المصريين والروس.
وأضاف، فى مؤتمر صحفى عقده مساء اليوم بالمركز الثقافى الروسى بالقاهرة، أن المجلس سيواصل العمل على تطوير وتعزيز التعاون الثنائى ومتابعة نتائج هذا الحوار، مؤكدا أهمية الاستفادة من إمكانيات السوقين المصرية والروسية.
وأفاد بأن مصر عانت فى السنوات الماضية من مشاكل بينما واجهت روسيا مصاعب فى أعقاب انهيار الاتحاد السوفيتى فى التسعينيات فضلا عن أزمة انخفاض قيمة عمل الروبل، ما أثر على تصدير المنتجات الروسية فى ذلك الوقت، معربا عن اعتقاده أن الظروف الحالية ملائمة لتصنيع المنتجات الروسية فى مصر.
وأكد سعى المجلس إلى تطوير التعاون الاقتصادى والتجارى بين موسكو والقاهرة ليصل لأعلى المستويات بما يخدم المصالح المشتركة وتبادل المنفعة، موضحا أن أولويات المجلس إرساء القواعد لدعم التعاون الثنائى فى جميع المجالات، مشيرا إلى أن قيمة التبادل التجارى بين مصر وروسيا بلغت 5 مليارات دولار العام الماضى، وأنه يتوقع أن تتضاعف هذه القيمة فى السنوات المقبلة.
وقال إن مصر التى تنعم بالأمن والاستقرار، تعد سوقا كبيرة فى العالم تضم 90 مليون مستهلك، فضلا عن كونها مركزا إقليميا لتجمع الكوميسا بينما السوق الروسية كبيرة، حيث يوجد بها 144 مليون مستهلك فضلا عن أنها بوابة لدول المنطقة مثل كازاخستان وأرمينيا وأذربيجان، مؤكدا أن المؤتمر الاقتصادى الذى عقد مؤخرا فى شرم الشيخ أكد على دعم العالم لمصر التى تمتلك مقومات الازدهار.
وبدورها قالت منى خليل، المدير التنفيذى لمجلس الأعمال الروسى المصرى، إن زيارة البعثة الاقتصادية الروسية لمصر أسفرت عن التوقيع على أربع اتفاقيات التى تمت بمساعدة ودعم من المجلس من بينها اتفاقيتين بين المجلس ومركز تحديث الصناعة، والثانية مع جمعية شباب رجال الأعمال، مشيرة إلى إبرام اتفاقية شراكة مع الجانب المصرى فى مجال تجارة الأثاث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *