وزير الصناعة الروسي يطالب بتوفير مزايا تفضلية للصناعات الروسية في مصر

قال دينيس مانتورف وزير الصناعة والتجارة الروسي إن إقامة هذا الحوار يعمل علي تهيئة الظروف لتعزيز التعاون بين مصر وروسيا و من نتائجها أنه تم التوقيع اليوم علي عدد من الاتفاقيات مشددا علي ضرورة تقديم الدعم اللازم للشركات الروسية للعمل في مصر .
جاء ذلك في كلمته التي ألقاها اليوم في ختام أعمال الحوار الصناعي التجاري بين مصر وروسيا بحضور وزير الصناعة والتجارة منير فخري عبد النور
وأضاف أن هذا الحوار يعمل علي دعم الشراكة الاستراتيجية بين البلدين وأن الجانب الروسي سيعمل علي توطين الصناعات الجديدة ذات تكنولوجيا عالية في مصر وأنه عرض المساهمة في تطوير المشروعات الصغير والمتوسطة فضلا عن الشراكة الاستثمارية في مصر .
وأكد دعم بلاده لتوفير مزايا تفضيلية لدخول المنتجات المصرية السوق الروسي وذلك من خلال الإعداد لمشروع اتفاقية في هذا الشأن لفترة زمنية ما بين 5 إلي 7 سنوات معربا عن أمله أن يتبني الجانب المصري نفس التوجه بتوفير مزايا تفضيلية للصناعات الروسية في البلاد .
وقال إن موسكو تولي اهتماما خاصا بتوفير الاستثمارات المشتركة والدعم الفني والشراكة الصناعية وإقامة منطقة صناعية روسية في مصر مضيفا أن الجانب المصري وفر المعلومات الكافية عن هذه المنطقة واستعداده لتوفير البنية التحتية لها.
ولافت مانتورف إلي أنه تم التوصل إلي اتفاق مع الشركة الروسية ” أفتو فاز ” سيتم بموجبه انتاج مشترك للعربات والسيارات ووسائل النقل الأخرى في مصر مؤكدا أن الشركات الروسية التي شاركت في هذا الحوار تعد من كبري الشركات في روسيا وفي العالم أجمع.
وأكد أن القيادة العليا في كل من مصر وروسيا تساند تعزيز التعاون الصناعي والتجاري الثنائي مشيرا إلي اهتمام الجانب الروسي بمشروع المركز اللوجستي الذي سيقام في محور قناة السويس والذي سيعمل علي نقل البضائع الروسية إلي دول المنطقة ومشروعات الصناعات التكميلية .
كما عرض الجانب الروسي علي نظيره المصري طائرة الهليكوبتر روسية الصناع وطائرة سوخوي سوبرجيت وهي مخصصة للاستخدام المدني .
ودعا الشركات المصرية المشاركة في المنتدي والمعرض الدولي الذي سوف يقام في سان بطرسبرج خلال الفترة من 7 إلي 17 يونيو المقبل وذلك لاستكمال الحوار البناء الذي بدأ هنا في القاهرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *