منظمة اليونسكو تدين مقتل الصحفي المصري أحمد عاصم السنوسي وتدعو إلى احترام حق الصحفيين بالأمان

نددت المديرة العامة لليونسكو، إيرينا بوكوفا، اليوم بمقتل المصور الصحفي المصري أحمد عاصم السنوسي وحثت السلطات على احترام حق الصحفيين في القيام بعملهم في ظروف آمنة.

ومما جاء في بيان بوكوفا أنها “تدين مقتل أحمد عاصم السنوسي وتحث جميع الأطراف على احترام حاجة الصحفيين إلى أداء واجباتهم المهنية بأمان”، قائلة إن “المجتمع ككل يعتمد على وسائل الإعلام الحرة والمستقلة لاتخاذ خيارات مدروسة “.

 والسنوسي البالغ من العمر ستة وعشرين عاما كان مصورا في صحيفة الحرية والعدالة. وقد قتل بالرصاص في الثامن من يوليو/تموز أثناء تغطيته لمظاهرة في مصر. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: