احرار مرابطون بالمنيا تصدر مبادرة تطالب فيها بتولي السيسي رئاسة الوزراء و إعلان حالة الطوارئ .

اعلن رئيس المركز الدولي لحقوق الانسان أحمد خالد علي مستشار التحكيم الدولي والمحامي بالاستئناف العالي ومجلس الدولة وعضو إتحاد المحامين العرب والناشط السياسي بالاشتراك رئيس حركة محامون احرار مرابطون الاستاذ أحمد كامل عبد الرحمن المحامي بالاستئناف العالي ومجلس الدولة و الناشط السياسي والحقوقي انه نظرا ً للظروف التي تمر بها البلاد من حالة الاحتقان والتشرذم والانقسام وحفاظا ً على الشرعية وأمن البلاد فقد قاما بإطلاق مبادرة ” الحفاظ على الأمن القومي المصري ضرورة ” وتتمثل نقاطها في التالي :
أولا ً : – نرجو من السيد رئيس الجمهورية الدكتور ” محمد مرسي ” الخروج على وجه السرعة على الشعب المصري العريق وإصدار قرار بتعيين الفريق أول ” عيد الفتاح السيسي ” رئيسا ً للوزراء بدلا ً من الدكتور ” هشام قنديل ” مع احتفاظه بوزارة الدفاع و طبقا القانون فإن رئيس الوزراء هو الحاكم العسكري للبلاد ويجوز له إعلان حالة الطوارئ إذا مرت البلاد بأزمات وكوارث خطرة .
ثانيا ً : – تعيين وزير الداخلية من قادة القوات المسلحة المصرية أو الأفرع المختلفة بالقوات المسلحة المصرية حيث يتولى حقيبة الداخلية بمن يراه من ضباط بالقوات المسلحة ويقوم بتعينهم قادة لقطاعات وزارة الداخلية المختلفة .
ثالثا ً : – إعادة جهاز الشرطة بأكمله إلى المحاكمات العسكرية ، وذلك حتى يتسنى للشرطة بأكملها بالقيام بواجبها المنوط بها على أكمل وجه ممكن .
رابعا ً : – ونظرا ً لما تمر به البلاد من أحداث كثيرة من انقسامات وأزمات وانفلات أمني فعلي السيد رئيس الوزراء ووزير الدفاع والحاكم العسكري في حالة قبول المنصب وإعلان حالة الطوارئ لمدة 6 أشهر وذلك حتى يستقيم الوضع في البلاد وحتى تتمكن كافة مؤسسات الدولة من تطهير نفسها بنفسها وذلك لما فيه مصلحة البلاد وأمنها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: