حذر امني وتعتيم شديد حول بدء الجيش عمليه موسعه لتحرير الجنود

بعد تواتر الانباء عن بدء القوات المسلحه عمليه موسعه لتحرير الجنود المختطفين وتطهير المنطقه من البؤر الاجراميه تلاحظ التكتم الشديد من القيادات الامنيه في العريش وعدم الافصاح عن اي معلومات حول تحركات الجيش لوسائل الاعلام.
هذا وقد شوهد خلال اليومين قيام الجيش بالدفع بكميات كبيره من المعدات العسكريه والمدرعات والفرق القتاليه مما يعطي انطباع بأن هناك عمليه عسكريه ضخمه لا تستهدف فقط تحرير الجنود انما تهدف لتطهير سيناء من جميع الجيوب والبؤر الاجراميه واستعادة السيطره الامنيه والحفاظ علي هيبة الدوله.
هذا وقد شهدت الساعات الاخيره تحركات مكثفه لشيوخ القبائل في محاوله منهم لمعرفة اماكن الجنود وتحريرهم قبل ان تبدأ العمليات العسكريه التي يمكن ان تسفر عن ضحايا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *