منظمه الصحه العالميه تصدر تقريرها السنوى بتقدم ملحوظ

أكدت منظمة الصحة العالمية اليوم، أن الجهود التي تبذلها الدول أسهمت إلى حد كبير في تضييق الفجوة بين الدول الأفقر، والتي كانت تصنف ضمن أصحاب الوضع الصحي الأسوأ وبين نظيراتها التي كانت تصنف ضمن الأكثر حظا وتقدما في المجال الصحى خلال العقدين الأخيرين.

جاء ذلك في التقرير السنوي الصادر عن منظمة الصحة اليوم حول الأوضاع الصحية في مختلف دول العالم ومدى التقدم المحرز للوصول إلى أهداف الألفية كما حددتها الأمم المتحدة.
وقالت المنظمة إن إحصاءات هذا العام ومع اقتراب الموعد النهائي لتحقيق أهداف الألفية في عام 2015 تشير وبوضوح إلى أن هناك تقدما كبيرا تم إحرازه فى المجال الصحى وبخاصة خفض وفيات الأطفال والأمهات وتحسين التغذية ، وكذلك الحد من الوفيات والإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) والسل والملاريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: