المخابرات المصرية تمنع وفد حماس للمصالحة من دخول مصر

منعت السلطات المصرية في معبر رفح البري، اليوم ، قياديين من حركة حماس من الدخول إلى الاراضي المصرية، فيما سمحت لوفود الفصائل الأخرى بالدخول، للمشاركة بمؤتمر دولي يعقد في القاهرة.

وقالت مصادر في حركة حماس في بيان مقتضب، أن السلطات المصرية منعت القياديين إسماعيل الأشقر وصلاح البردويل وكلاهما من وفد المصالحة الخاص بالحركة وكانا في طريقهما للقاهرة لعقد لقاءات بشأن هذا الملف.

وأشارت المصادر الى أن منع القياديين من حماس تم بأوامر من جهاز المخابرات المصرية.

واستهجن القيادي في حماس إسماعيل الأشقر ما وصفه بـ “السلوك غير اللائق من قبل المخابرات المصرية”، مبيناً أن تنسيقا جرى مع الجهات الرسمية في القاهرة وفي معبر رفح للسماح لوفد الحركة للدخول منذ يوم الجمعة الماضي.

وأوضح الأشقر أن جميع وفود الفصائل الفلسطينية تمكنت من مغادرة المعبر إلا وفد حماس، مستغرباً سلوك المخابرات المصرية على الرغم من العلاقة الوطيدة التي تربط الجانبين، على حدّ قوله.

وأضاف : المسؤولون في المخابرات المصرية بالقاهرة يؤكدون أن هناك تنسيقا مسبقا لنا، والضابط المسؤول من الجهاز في معبر رفح ينفي ذلك.

وتغادر وفود الفصائل غزة باتجاه القاهرة اليوم للمشاركة في مؤتمر “حل الأزمات الدولية” الذي يعقد كل عام بمشاركة جميع الفصائل وجهات مختلفة بما فيها المخابرات المصرية، وفق ما ذكر الاشقر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: