أخبار عاجلة

الهدوء يسود محيط قصر الاتحادية بعد تظاهرة مناهضة لاخونة الازهر

ساد الهدوء محيط قصر الاتحادية بمصر الجديدة بعد انصراف أعداد من المتظاهرين الذين كانوا قد تجمعوا مساء اليوم الجمعة أمام البوابة رقم “4” للقصر المطلة على شارع الميرغني.

وعادت حركة المرور بشارع الميرغني إلى طبيعتها بعد أن شهدت بعد الاضرابات بسبب المظاهرات التي شهدها محيط قصر الاتحادية في وقت سابق اليوم.

من جهتها, تراجعت قوات الأمن الى المحيط الخلفي للقصر أمام البوابة رقم “5”, باستثناء عدد من سيارات الأمن المركزي التي تمركزت بالقرب من البوابتين رقمي “1” و”2″.

تجدر الإشارة الى أن محيط قصر الاتحادية قد شهد اليوم العديد من المظاهرات والوقفات الاحتجاجية; حيث كان أولها مظاهرات لبعض رجال الأزهر الشريف ضد ما وصفوه ب”محاولات أخونة الازهر الشريف”, ثم مظاهرات لمجموعة “الشهيد كريستي”, والذين رددوا العديد من الهتافات المناهضة لوزارة الداخلية وجماعة الاخوان المسلمين; وذلك قبل أن يقوم بعض الشباب بالاندساس بين المتظاهرين وإلقاء الحجارة وزجاجات المولوتوف على البوابة رقم “4” لقصر الاتحادية, ورشق قوات الأمن الموجودة بمحيط القصر بالحجارة; حيث قامت قوات الأمن بإطلاق قنبلتي غاز مسيل للدموع لتفريقهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: