ندوه بمركز النيل للإعلام ببنها حول التعديلات الدستورية

أقام مركز النيل للأعلام ببنها رئاسه رمضان عرفه مدير المركز ندوه حول التعديلات الدستوريه المقترحه بحضور عمرو درويش عضو لجنه الخمسين ومنسق لجنه الحوار المجتمعي و اللواء محمد فتحي حكمدار مديرية الأمن نائب مدير الأمن، وجيهان فؤاد رئيس فرع المجلس القومي للمرأة بالقليوبية، بالإضافة إلى ممثلين من الكنيسة والأوقاف والجامعة.
وأكد عمرو درويش أن لجنة الخمسين لتعديل الدستور دخلت تحدي لخروج الدستور إلى المواطنين بالشكل الذي يليق بأكبر دولة في منطقة الشرق الأوسط، وترسيخ دستور بلا تمييز، مهما بلغ فالباب مفتوح للجميع، مضيفا “نجري التعديلات على دستور 2012 ولا يوجد معيار محدد يتم التغيير عليه”.
وأضاف إن ما تشير إليه وسائل الإعلام هي مجرد إشاعات هدفها النيل من لجنة الخمسين، كما أن لجنة إعداد الدستور لا يمكنها أن تستبعد أو تعزل أي أشخاص، مهما كان انتماؤه السياسي والحزبي. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *