ملخص للاحداث الان والاستعدادات التى تقوم بها الاجهزه الامنيه والتنفذيه بالقليوبيه

يتجمع أنصار تنظيم الإخوان، الآن أمام مسجد التقوى بشبرا الخيمة بمنطقة كوبرى عرابى بالقليوبية، فيما شكل عدد من أهالي منطقة شبرا الخيمة لجانا شعبية لمواجهة أية عمليات عنف أو شغب يقوم بها أنصار تنظيم الإخوان، ولحماية قسمى أول وثان شبرا الخيمة، وعدد من البنوك والمستشفيات والكنائس 

كما قامت مديرية أوقاف القليوبية بتوحيد خطب الجمعة اليوم تحت عنوان “كل الدم حرام “، حيث طالبت كل خطباء المساجد التابعة للأوقاف في محافظة القليوبية بالحفاظ على السلمية في كل وقت والعمل على البناء لا الهدم، والبعد على العنف لأن سفك دم مسلم أهون عند الله من زوال الدنيا.

كما تطرق خطباء المساجد إلى علاقة المسلمين بالمسيحيين، فقد جاء الإسلام بتصديق جميع الأنبياء والرسل ومحبتهم وتعظيمهم، ومنهم المسيح -عليه الصلاة والسلام- فلا يكون المسلم مسلمًا إلا بمحبة المسيح والإيمان به رسولًا ونبيًًا، وأن العلاقة بين المسلمين والمسيحيين بمصر علاقة طيبة ضاربة في جذور التاريخ، قامت منذ القدم على أواصر المودة والرحمة بين جناحي الوطن، فلم يذكر التاريخ على مدى أكثر من ألف وأربعمائة عام ثمة مواجهة بين نسيج الوطن الواحد
اما عن الاستعدادات الامنيه
قامت مديرية أمن القليوبية بنشر قواتها بمدينة بنها، حيث تم عمل أكمنة ثابتة ومتحركة حول مبنى المحافظه ومديرية الامن ومجلس المدينة وسجن بنها تحسبا لاى اعتداءات قد تقع عليها من جانب شباب الإخوان، بعد دعواتهم التى أطلقوها للتجمع أمام مسجد إبراهيم مرسى ببنها، والخروج فى مسيرة كبيرة، للتنديد بفض اعتصامى النهضة ورابعة العدوية.

كما تواجدت قوات من أجهزة الأمن بالقليوبية في محيط عدد من محطات الوقود بمدينة بنها والقناطر وشبين القناطر وطوخ لتأمينها، تزامنًا مع الأحداث المؤلمة التي تشهدها مصر تحسبًا لأى أعمال عنف قد تحدث من أنصار المعزول مما يؤدى إلى وقوع خسائر بشرية وخسائر مادية كبيرة.

يذكر أن عدد محطات الوقود على مستوى محافظة القليوبية 125 محطة منها 24 محطة على الطريقين الزراعي، والدائري.

والجدير بالذكر ان
أستطاعت قوات الأمن منذ قليل القبض على 22 إخوانيا في ميكروباصين، ومعهم ثماني قطع سلاح بكمين الكورنيش بشبرا الخيمة في محافظة القليوبية، كانوا في طريقهم لضرب كمين الكورنيش بالقاهرة.

تمكنت قوات الأمن بالقليوبية مدعومة بأهالى قرية القلج بالخانكة من إحباط محاولة أنصار الإخوان إحراق نقطة الشرطة.

وتجمع 1000 شخص من الإخوان المسلمين والتيارات المؤيدة لها بقرية القلج التابع لمركز الخانكه عقب دفن أحد العناصر الإخوانية الذى لقى مصرعه فى أحداث ميدان رابعة العدوية، وقاموا بمسيرة ببعض شوارع القرية حتى وصلوا إلى ديوان نقطة شرطة القلج وحاولوا اقتحام

نظمت مجموعة كبيرة صباح اليوم، لجانًا شعبية من شباب تمرد والحركات الثورية وجبهة الإنقاذ بالقليوبية وقاموا بالالتفاف ووضع الحواجز الحديدية حول مبنى محافظة القليوبيه لحمياتها.

يأتى ذلك بعد تردد أنباء عن قيام مجموعات من أنصار الإخوان بالخروج بمسيرات بمدينة بنها مما دفع الشباب للخروج لحماية مبنى المحافظة والمبانى الحيوية خوفا من تكرار سيناريو محافظة الجيزة، الذى أكد الشباب أنهم لن يسمحوا بتكراره على أرض محافظة القليوبية.
اما عن الاستعدادات التى تقوم بها مديريه الصحه بالقليوبيه

فقد اكد الدكتور زكريا عبد ربه، وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، استمرار رفع حالة الطوارئ والاستعدادات القصوى بجميع المستشفيات والوحدات الصحية بمدن المحافظة، وقال إنه تم رفع درجة الاستعداد بجميع المستشفيات وإلغاء جميع الإجازات ورفع درجة الاستعداد بمرفق الإسعاف بالقليوبية، مع توفير كل التخصصات بالمستشفيات. 
واضاف وكيل وزارة الصحة، إنه تم رفع درجة الاستعدادات القصوى وتوفير الأدوية والمستلزمات الطبية وتوفير الدم بـ22 مستشفى منها 17 مستشفى تابعين للمديرية و5مستشفيات نوعية منها بنها التعليمى ومستشفى جامعة بنها و2 مستشفى تأمين صحى ومستشفى الأطفال التخصصى و2 رمد و2 حميات وواحدة صدر.

 
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *