منظمة نمساوية تحذر من كارثة انسانية وتدعوا الدول العربية للمساعدة

حذرت منظمة “#‏كاريتاس” الإنسانية النمساوية، من كارثة إنسانية سببها وضع اللاجئيين السوريين، مناشدة الدول الغربية التبرع لمساعدتهم حتى لا تتفاقم الكارثة.
وقال “#‏كريستوف_شفايفر”، مدير إدارة المساعدات الخارجية بالمنظمة، خلال مؤتمر صحفي أمس الخميس، نقله التلفزيون الرسمي( أو أر إف) بفيينا، إن هناك حوالي أربع ملايين لاجئ سوري فروا من مناطق الحرب في سوريا.
وتابع قائلا “نصف اللاجئين السوريين من #‏الأطفال الذين لايحصلون في الغالب على أي تعليم، ويفتقرون للخدمات الطبية ويعانون سوء تغذية وينامون في العراء”.
وأشار إلى أن منظمة “كاريتاس” ساعدت اللاجئين السوريين المتضررين في المنطقة خلال السنوات الأربع الماضية بمبلغ 8 مليون يورو.
ودعت المنظمة، الدول الغربية إلى التبرع للاجئين السوريين، خاصة بعد أن خفض برنامج الغذاء العالمي حجم الإنفاق، في ظل الأوضاع المأسوية التي يعيشها اللاجئون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *