وزيرة إسبانية: قطار فائق السرعة بين القاهرة والأقصر

أعلنت وزيرة التنمية الإسبانية، آنا باستور، بدء مهندسى شركة “إنيكو” فى دراسة جدوى مشروع خط السكك الحديدية للقطار فائق السرعة، الذى سيربط بين القاهرة والأقصر، عقب مشاركتها فى افتتاح قناة السويس الجديدة، الخميس الماضى.
وقالت صحيفة “الدياريو” الإسبانية، نقلا عن باستور، إن المهندسين بدؤوا بالفعل العمل على التصاميم الأولى للقطار فائق السرعة فى مصر، مؤكدة أهمية هذا المشروع.
وأشارت الصحيفة إلى أن باستور وقعت، أمس السبت، على المشروع فى الإسكندرية، وأنها تحدثت كثيرًا عن قناة السويس الجديدة.
وذكرت باستور أن مشروع قناة السويس تم إنجازه فى زمن قياسى لم يتجاوز 12 شهرا، وأنه نقطة تحول بحركة النقل البحرى الدولى، وأنه سيكون مهما للغاية، لتقدم حركة النقل البحرى الدولى.
وأضافت باستور أن التوسع فى قناة السويس يجعل المنتجات أرخص، ويخفض التكاليف، ويقلل من زمن انتظار للسفن، الراغبة فى المرور بين البحرين الأبيض المتوسط والأحمر، وتتضاعف حركة المرور اليومية إلى ما يقرب من 100 سفينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *