المتحدث الرسمي ينفي خبر اقالة القائد العام للقوات المسلحة

نفى المتحدث الرسمي للقوات المسلحة “العقيد أحمد علي” في بيان له علي صفحة الرسمية علي موقع التوصل الاجتماعي “الفيس بوك” ما نشرته بعض وسائل الاعلام المصرية , حول اقامة القئد العام و وزير الدفاع ” الفريق أول عبدالفتاح السيسي ” لا أساس له من الصحة.

وشدد المتحدث الرسمي  على أنه “لم يصدر أي بيانات أو تصريحات عن المؤسسة العسكرية في هذا الصدد”، مشيرًا إلى أن المؤسسة العسكرية “لا تتعامل مع مثل هذه الشائعات وتدرك مخاطرها”.

وأشار المتحدث العسكري أنه “هو المنوط به إصدار أي بيانات أو تصريحات تتعلق بالمؤسسة العسكرية”، داعيًا إلى عدم الزج بأخبار منسوبة إلى مصادر “مجهلة” عن الجيش.

ونسبت وسائل إعلام محلية اليوم لمصادر عسكرية، لم تسمها، القول إن “هناك حالة من الغضب بين الضباط والجنود بعد تسريب معلومات حول إقالات محتملة لكبار قادة الجيش وبينهم وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي”.

وأضافت المصادر، بحسب وسائل الإعلام المحلية، أن المؤسسة العسكرية “لن تسمح بأى حال – وتحت أي ظرف – أن يتكرر سيناريو المشير حسين طنطاوى، والفريق سامى عنان مرة ثانية”، في إشارة إلى قيام الرئيس محمد مرسي بعزل وزير الدفاع حسين طنطاوي ورئيس الأركان سامي عنان في أغسطس الماضي بعد مرور أقل  3 أشهر على تنصيبه رئيسًا.

ويأتي نفي الجيش المصري إقالة السيسي عقب يوم من تصريحات صدقي صبحي، رئيس الأركان، على هامش زيارته للإمارات تناقلتها وسائل إعلام محلية، قال خلالها إن القوات المسلحة ستتجنب التدخل في السياسة لكن يمكن أن تقوم بدور إذا “تعقدت” الأمور، من دون أن يوضح طبيعة هذا الدور الذي يقصده

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: