نادى القضاة ينعى المستشار هشام بركات

نعى مجلس إدارة نادى قضاة مصر، برئاسة المستشار عبد الله فتحى، القائم بأعمال رئيس المجلس، وفاة المستشار هشام بركات، النائب العام، إثر الحادث الإرهابى الذى استهدف موكبه صباح اليوم.
وعقد المجلس اجتماعا طارئا، بعد وقوع الحادث، لمناقشة تداعياته، وكيفية تأمين القضاة خلال الفترة المقبلة، وأكد مصدر بمجلس إدارة النادى يبحث تقديم طلب إلى وزير الداخلية اللواء مجدى عبدالغفار، لتكثيف الحراسة على القضاة ومنازلهم، والهيئات القضائية، سواء ديوان وزارة العدل، أو أندية القضاة أو المحاكم، مضيفًا أن الأمر بات أخطر من التقاعس، وتابع: “على الدولة أن تنهض بمسؤولياتها تجاه رجال القضاء، وأن توفر الحماية اللازمة لهم، لا سيما فى ظل تصاعد الحوادث الإرهابية”.
وقال المستشار عبد الله فتحى، فى تصريحات صحفية، إن الحادث الذى تعرض له النائب العام أصاب القضاة بغضب واستياء شديدين، مضيفًا أن قضاة مصر لن ترهبهم هذه الجرائم، ولن تحول دون أداء رسالتهم فى تحقيق العدالة على أكمل وجه، مضيفا: “استهداف موكب النائب العام حلقة جديدة من سلسة الجرائم التى ترتكبها جماعة الإخوان والجماعات الإرهابية، فالحادث خسيس وغادر، وإرهاب أسود يستتر فاعلوه وراء الدين، وهم بعيدون كل البعد عن الدين بجرائمهم التى يندى لها الجبين”، وتابع: “اغتيال النائب العام جرس إنذار وناقوس خطر، وعلى الدولة أن تنتبه وتعمل على سرعة تأمين القضاة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: