االسيسي يؤكد ضرورة ألا يمثل الاحتفال بمشروع قناة السويس الجديدة أي أعباء على موازنة الدولة

عقد الرئيس عبد الفتاح السيسي اجتماعا اليوم / الخميس / حضره الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، واللواء محسن عبد النبي مدير إدارة الشئون المعنوية بالقوات المسلحة، والسيد الدكتور سامي عبد العزيز الخبير الإعلامي، عضويّ فريق الإعداد لاحتفال افتتاح مشروع قناة السويس الجديدة.
وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية بأن الفريق مميش استعرض خلال الاجتماع الإجراءات التي تم اتخاذها لدراسة العروض الفنية المقدمة من مختلف الشركات العالمية الراغبة في تنظيم احتفال افتتاح قناة السويس الجديدة، حيث استقر الرأي على أفضل العروض المقدمة من تحالفٍ عالمي يضم شركات مصرية وفرنسية وأمريكية متخصصة.
وأضاف السفير علاء يوسف أنه تم خلال الاجتماع عرض تفاصيل الاحتفال على الرئيس السيسي، حيث أشار الفريق مميش إلى أنه سيتم إطلاق حملة إعلانية موسعة تبدأ في مستهل شهر يونيو المقبل وتستمر إلى ما بعد الاحتفال في السادس من أغسطس 2015، وذلك من خلال وسائل الإعلام المحلية والإقليمية والدولية لإيضاح الجهود غير المسبوقة لتنفيذ مشروع حفر قناة السويس الجديدة وتجهيزها لاِستقبال حركة الملاحة الدولية في زمن قياسي، باِعتبار أن القناة الجديدة تعد بمثابة “هدية مصر إلى العالم”.
وذكر الفريق مميش أن الاحتفال سيعكس هوية الشعب المصري وإرادته القوية، وسيعرف بمميزات المشروع وما يتيحه من فرص استثمارية متنوعة وواعدة، فضلاً عن إيصال رسالة صداقة وسلام من مصر إلى العالم أجمع ليتعرف على مصر الجديدة القادرة الآمنة والمزدهرة.
وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس السيسي رحب بفكرة الاحتفال وما ستتضمنه من فعاليات، مؤكداً على أهمية ألا يمثل تنظيم هذا الحدث أي أعباء على موازنة الدولة، ومنوهاً إلى ضرورة أن تتواكب مع الاحتفال في منطقة القناة احتفالات في مختلف المحافظات المصرية، فضلاً عن تمثيل كافة فئات الشعب المصري في الاحتفال، ولا سيما الشباب، ليشهدوا إنجازاً وطنياً للشعب المصري وهو يضيف صفحة مضيئة جديدة إلى سجل تاريخه.
وقد أوضح الفريق مميش أنه سيتم الاعتماد في تمويل الاحتفال على عدة مصادر متنوعة تشمل مشاركة الشركات المتحالفة لإتمام عملية التكريك بالإضافة إلى عدد من الشركات الوطنية والمستثمرين المصريين، مؤكداً أن تمويل الاحتفال سيتم بعيداً عن موازنة الدولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *