غواصون : البحث عن الصندوق الأسود لطائرة اير آسيا “قد يستغرق أسبوعا”

لم يتمكن غواصون يبحثون عن حطام طائرة تابعة لشركة إندونيسيا اير آسيا قبالة بورنيو من استئناف عمليات البحث بشكل كامل اليوم الخميس فى ظل ظروف طقس سيئة وأمواج متلاطمة فيما قال مسؤول عن السلامة الجوية إن العثور على الصندوق الأسود قد يستغرق أسبوعا.
كانت فرق الغوص متأهبة للتحقق من جسم كبير التقطه جهاز الموجات فوق الصوتية (السونار) فى قاع المحيط على عمق يتراوح بين 30 و50 مترا إذ يعتقد عمال الإنقاذ أنه حطام الطائرة الايرباص ايه 320-200 التى كانت تقل 162 شخصا وتحطمت يوم الأحد فى طريقها من مدينة سورابايا الإندونيسية إلى سنغافورة.
وقال تونى فرنانديز رئيس شركة اير آسيا عبر حسابه على موقع تويتر اليوم الخميس “أتمنى أن تكون المعلومات الأخيرة صحيحة ويكون قد تم العثور على الطائرة.. رجاء فلنتمنى جميعا.. هذا مهم للغاية.”
، وقال توس سانيتيوسو وهو محقق فى السلامة الجوية باللجنة الوطنية لسلامة النقل إنه يتمنى العثور على الصندوق الأسود ومسجلات الصوت فى غضون أسبوع مما يشير إلى أنه لا تزال هناك شكوك حول موقع الطائرة.
وأضاف للصحفيين “المهم هو العثور على المنطقة الرئيسية للحطام ثم الصندوق الأسود.”، وتابع أنه لم ترصد أى من ذبذبات الصندوق الأسود، وقال “هناك خطوتان للعثور على الصندوق الأسود. أولهما أن نحاول العثور على أكبر قدر من الحطام.”، وقال اللفتنانت ادى تيركاياسا قائد فريق الضفادع البشرية إن الطقس يجعل الأمر صعبا حتى على غواصى الإنقاذ المحترفين.
وأضاف لرويترز “أصعب شيء هو العثور على موقع سقوط الطائرة والتحقق مما إذا كانت حقا هناك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *