رئيس الوزراء يعقد اجتماعاً لوضع خريطة طريق تطوير صناعة الغزل والنسيج

عقد المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء المصرى، اجتماعاً اليوم الثلاثاء، لمناقشة مشكلات صناعة الغزل والنسيج، ووضع خريطة طريق لتطويرها، وذلك بحضور، وزير الصناعة، ورئيس الشركة القابضة للغزل والنسيج، ورئيس غرفة الصناعات النسيجية، ورئيس النقابة العامة لعمال الغزل والنسيج.
فى بداية الاجتماع، عرض رئيس النقابة العامة لعمال الغزل والنسيج، ومسئولو الغرفة، المشكلات التى تعوق تطوير هذه الصناعة، بداية من عدم الاتفاق على سياسة محددة لزراعة القطن، ومروراً بمشكلات بعض شركات القطاع العام، وإنتهاء بمشاكل التهريب الجمركى.
كما تقدموا بمذكرة إلى رئيس الوزراء تتضمن توصيات مهمة للنهوض بصناعة الغزل والنسيج، وتطويرها، كانت خلاصة المؤتمر الذى عقد منذ يومين حول هذا الموضوع.
وأكد المهندس إبراهيم محلب أن هناك مساندة كاملة لعمال الغزل والنسيج، فهناك ضرورة لإنعاش هذه الصناعة، وسيتم اقتحام مشاكلها، واتخاذ قرارات مهمة لتطويرها.
وكلف رئيس الوزراء بعقد اجتماعين عاجلين، الأول يضم وزيرى الصناعة والزراعة، ومسئولى غرفة الصناعات النسيجية، للاتفاق على سياسة محددة لزراعة القطن، والاجتماع الثانى يتم خلاله الاتفاق على “خريطة طريق” لتطوير صناعة الغزل والنسيج، يتم تبنيها كمشروع قومى، وذلك بعد دراسة التوصيات التى خرجت من المؤتمر.
وخلال الاجتماع أشاد أعضاء غرفة الصناعات النسيجية بالإجراءات التى اتخذتها الحكومة مؤخراً لضبط المنافذ الجمركية، خاصة فى بورسعيد، ومنع التهريب، وهو ما كان له آثار إيجابية عديدة على الصناعات النسيجية، فأكد رئيس الوزراء أن الحكومة مستمرة فى ضبط المنافذ الجمركية بوجه عام حماية للصناعات الوطنية، وحفاظاً على العاملين بهذه الصناعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *